مصدرالمستهلك من الرياض

كشفت مجموعة فولكسفاجن الألمانية للسيارات عن عزمها تحويل نصف إجمالي معروضاتها من السيارات إلى كهربائية بحلول عام 2030.

جاء ذلك خلال طرح الرئيس التنفيذي للمجموعة هربرت ديس للاستراتيجية الجديدة لفولكسفاجن اليوم الثلاثاء.

كما أعلنت أكبر مجموعة أوروبية لإنتاج السيارات أنها تعتزم خلال العقد الحالي تخفيض البصمة الكربونية لكل سيارة على مدار إجمالي متوسط عمر السيارة بنسبة 30% مقارنة بمستواها في عام 2018.

وقالت فولكسفاجن إن هذه المواصفات تأتي ” متوافقة مع اتفاقية باريس”في إشارة إلى الأهداف الدولية الخاصة بحماية المناخ.

ومن المتوقع أن تعلن المفوضية الأوروبية غدا الأربعاء تفاصيل عن الخطوات التي ستتخذها الدول الأوروبية لتقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة 55% مقارنة بمستوياتها عام 1990.

وأعلنت ثاني أكبر شركة سيارات في العالم بعد تويوتا اليابانية أنها تعتزم بحلول عام 2040 تحويل ما يقرب من 100% من كل السيارات الجديدة في الأسواق المهمة إلى سيارات محايدة كربونيا، على أن تصل بسياراتها إلى الحياد الكربوني التام بحلول عام 2050.

وكانت العلامة المركزية للمجموعة (فولكسفاجن) أعلنت خلال طرح استراتيجيتها الجديدة الخاصة بها في الربيع الماضي اعتزامها وصول نسبة السيارات الكهربائية الخالصة في مبيعاتها إلى ما لا يقل عن 70% في أوروبا بحلول عام 2030.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here