مصدرالمستهلك - من الرياض

أعلنت الهيئة العامة للمنافسة السعودية، اليوم الأربعاء، عن عدم ممانعتها من إتمام عملية التركز الاقتصادي بين شركة أدنوك الدولية للتوزيع الإماراتية وشركة مزايا الأولى المتخصصة في النقل البري للبضائع والمسجلة بالمملكة.

وأوضحت الهيئة العامة للمنافسة، عبر حسابها الرسمي على “تويتر”، أن التركز عبارة عن استحواذ شركة أدنوك الدولية للتوزيع المتخصصة في بيع الوقود بالتجزئة والمتاجر الصغيرة وخدمة السيارات على 15 محطة بالمنطقة الشرقية مملوكة لشركة مزايا الأولى.

الصورة

وأعلنت شركة أدنوك للتوزيع، في 31 ديسمبر/ كانون الأول 2020، عن تنفيذ اتفاقية للاستخدام على  15 محطة خدمة بالمملكة في إطار استراتيجيتها الرامية لتوسعة أعمالها في المملكة، التي تُعد أكبر سوق لبيع الوقود بالتجزئة في دول مجلس التعاون الخليجي.

وبلغت قيمة الصفقة 36.7 مليون درهم (10 ملايين دولار أمريكي)، علما بأن الاستحواذ كان خاضعا لشروط معينة (تتضمن الحصول على موافقة الجهات التنظيمية).

‏سينتهي هذا الإعلان خلال 9

وافتتحت أدنوك للتوزيع أولى محطاتها في المملكة العربية السعودية في ديسمبر/ كانون الأول 2018، على بعد 40 كيلومتراً من العاصمة، وافتتحت محطتها الثانية في مدينة الهفوف بمحافظة الأحساء، وبإتمام شركة أدنوك للتوزيع لهذه الصفقة لتملك المحطات، سيصل إجمالي عدد محطاتها في المملكة إلى 17 محطة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here