مصدرالمستهلك - من الرياض :

دان معالي الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، أمس الأحد محاولة الاعتداء التي استهدفت إحدى ساحات الخزانات البترولية في ميناء رأس تنورة، ومرافق شركة أرامكو السعودية بالظهران، أمس الأحد الموافق 7 مارس 2021م.

وتفصيلاً، أكد الحجرف أن هذه الاعتداءات الإرهابية لا تستهدف أمن المملكة العربية السعودية ومقدراتها الاقتصادية فقط، وإنما تستهدف عصب الاقتصاد العالمي وإمدادات البترول، وكذلك أمن الطاقة العالمي.

وأكد الحجرف وقوف دول مجلس التعاون الخليجي مع المملكة العربية السعودية انطلاقًا من أن أمن دول المجلس كلٌّ لا يتجزأ، مؤكدًا دعم دول المجلس للإجراءات اللازمة والرادعة كافة التي تتخذها المملكة العربية السعودية لحماية مقدراتها ومكتسباتها الوطنية بما يحفظ أمن الطاقة العالمي، ووقف مثل هذه الاعتداءات الإرهابية لضمان استقرار إمدادات الطاقة وأمن الصادرات البترولية، وضمان حركة الملاحة البحرية والتجارة العالمية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here