مصدرالمستهلك من الرياض

كشفت دراسة أجرتها شركة “فسيبوك آي كيو” وشركة “إبسوس” للأبحاث أن نسبة 82% من المستهلكين في المملكة العربية السعودية متفقون على أن مزيداً من العلامات التجارية والشركات السعودية أصبحت معروفة جيداً على مستوى العالم.

كما بينت الدراسة، التي ركزت على توجهات المستهلكين وسلوكياتهم في الأسواق الناشئة، وشملت 14 بلداً، وفقا لبيان اطلع عليه “مباشر” اليوم الأحد، أن نسبة 67% من المستهلكين أيضاً يعتبرون أن المملكة أصبحت الآن أشدّ ارتباطاً مع بقية العالم، أكثر من أي وقت مضى.

وأوضحت الدراسة أنه في ظل إجراءات الحظر المفروضة نتيجة لانتشار جائحة “كوفيد-19″، توجّه معظم الناس نحو وسائل التواصل الاجتماعي التي شهدت زيادة في استخدامها، سواءً من أجل التواصل عبر الإنترنت، أو لاستكشاف العلامات التجارية الجديدة، أو لمجرد الانضمام إلى مجموعات التواصل على الاجتماعي عبر الانترنت، خاصة عندما يتعذر عقد اللقاءات وجهاً لوجه نتيجة للحظر.

وبحسب الدراسة، أظهرت نسبة 63% من المستهلكين المشاركين في الاستطلاع مزيداً من الاهتمام بالمشاركة ضمن مجموعات التواصل عبر الإنترنت في المملكة، في حين بلغت نسبة الأعضاء من بينهم في تلك المجموعات 70% من المشاركين في الاستطلاع.

وقال رامز شحادة، المدير الإداري لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في فيسبوك: “أثبتت منصّات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وانستجرام قدرتها على تعزيز نمو العلامات التجارية المحلية في المملكة العربية السعودية.

وتابع أن 90% من المستهلكين  يبحث بجدّ عن وسائل لتبسيط أنشطة حياتهم اليومية. ويسعى هؤلاء ’الباحثون عن الراحة‘ نحو طرق تساعدهم في إنجاز ما يهمهم بالفعل، سواء في التواصل والبقاء مع أحبائهم (44%)، أو المحافظة على اللياقة (51٪) ، أو تعلم مهارات مهنة جديدة (54٪) أو رد الجميل والولاء لمجتمعاتهم (25٪). ومهما يكن الأمر، فإن الوقت يبقى هو العملة الأكثر قيمة لديهم خلال بحثهم عن الخصوصية.

ويسعى المستهلكون السعوديون أيضاً في طلب نوع جديد من العلاقة مع العلامات التجارية؛ حيث أشارت نسبة 87% من المشاركين في الاستطلاع أن وسائل التواصل الاجتماعي سمحت لهم بالتفاعل بشكل أكبر مع العلامات التجارية وتعميق ارتباطاتهم معها، في حين أكدت نسبة 84٪ منهم انفتاحها على تجارب الطرق الجديدة والمختلفة للتسوق.

وأكدت الدراسة أن نسبة 88% من الأشخاص الذين شملهم الاستطلاع في المملكة استخدام ميزة الواقع المعزز خلال العام الماضي، واعتبرتها نسبة 78% منهم طريقة ممتعة للتفاعل مع العلامات التجارية.

 كما أشارت نسبة 91% من المستهلكين الذين شملهم الاستطلاع إلى انفتاحهم على مزايا الواقع المعزز التي تقدمها العلامات التجارية. وعلى سبيل المثال، يلجأ 29٪ من مستخدمي انستجرام إلى الاستفادة من تقنية الواقع المعزّز على الموقع بصورة أسبوعية، يما يشير إلى الفرص الهائلة المتاحة أمام شركات التسويق في استخدام تقنية الواقع المعزز لتسويق المنتجات بطرق أكثر ابتكاراً.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here