مصدرالمستهلك - من وكالات :

 تراجعت أسعار الذهب أدنى 1700 دولار عند تسوية تعاملات اليوم الجمعة، مع ارتفاع عوائد السندات الأمريكية، لتسجل خسائر أسبوعية.

وتزيد عوائد السندات المرتفعة من تكلفة الفرصة البديلة لامتلاك المعدن غير المدّر للعائد.

كما أن الدولار الأمريكي، الذي ارتفع لأعلى مستوياته في 3 أشهر، يجعل شراء الذهب أكثر تكلفة بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

وفي بيانات اقتصادية، أضاف اقتصاد الولايات المتحدة 379 ألف وظيفة خلال الشهر الماضي، بأكثر من توقعات المحللين، كما تراجع معدل البطالة إلى 6.2 بالمائة.

وعند التسوية، انخفض سعر العقود الآجلة للذهب تسليم أبريل/نيسان بنحو 0.1 بالمائة، ليصل إلى 1698.50 دولار للأوقية، وهو أدنى مستوى لهذا العقد الأكثر نشاطاً منذ يونيو/حزيران لعام 2020.

وسجل المعدن الأصفر خسائر أسبوعية بنحو 1.8 بالمائة.

وبحلول الساعة 6:50 مساءً بتوقيت جرينتش، ارتفع سعر التسليم الفوري للمعدن الأصفر بنسبة 0.1 بالمائة إلى 1699.43 دولار للأوقية.

وخلال نفس الفترة، ارتفع مؤشر الدولار الرئيسي الذي يقيس أداء العملة أمام 6 عملات رئيسية بنحو 0.3 بالمائة إلى 91.95.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here