كشفت شرطة منطقة الرياض تفاصيل القبض على عصابة السطو المسلح، التي نفذت سلسة جرائم سرقة خطيرة في العاصمة الرياض، شملت مهاجمة سيارة نقل أموال بشارع خالد بن الوليد شرق الرياض، نتج عنه وقوع إصابات متفاوتة فيما بينهم، أحدهم وافته المنية في وقت لاحق متأثرًا بإصابته بعيارٍ ناري في الفخذ، وجاوزت قيمة المبالغ النقدية التي تم سلبها تسعة عشر مليون (١٩.٠٠٠.٠٠٠) ريال.

كما قامت العصابة بمهاجمة أسواق التميمي، وسلب ما يقارب مليوني ريال، والسطو على مجمع الهرم التجاري بحي العليا وسلب 4 ملايين، والسطو على مجمع الهرم التجاري بحي طويق وسلب ما يقارب مليون وثلاثمائة ألف ريال.

وقالت شرطة الرياض في بيان لها إن العصابة يقودها “يمني” تم القبض عليه في كمين محكم صبيحة يوم الثلاثاء الموافق 9/ 7/ 1439هـ، وبتفتيش شقته السكنية بحي التعاون شمالاً، عُثر على مبلغ مالي ضخم جاوز ثمانية ملايين (٨.٠٠٠.٠٠٠) ريال مخبأة بداخل خزنة حديدية، وبإخضاعه لجلسات تحقيق مكثفة أقرّ بارتكابه للجرم بمشاركة اثنين من رفاقه (مواطنين/ في العقد الرابع من العمر)، فتم القبض عليهما توالياً يوم الخميس الموافق 9/ 9/ 1439هـ، أحدهما بمحافظة الغاط خلال محاولته الفرار برّاً خارج البلاد، والآخر بمنزل ذويه بأحد الأحياء شرق العاصمة الرياض.

‏‫وصرح المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة الرياض أنه وفي تمام الساعة (١٢:٣٠) من ظهيرة يوم الأحد الموافق 22/ 7/ 1439هـ تلقت الأجهزة الأمنية بلاغاً عن تعرض مركبة لنقل الأموال عائدة لإحدى الشركات المتخصصة للسطو المسلح من قبل ثلاثة مجهولين يستقلون مركبة نوع (شيفروليه/ تاهو) اللون أسود، وتعرض طاقمها المكون من ثلاثة موظفين (جميعهم مواطنون) لإطلاق النار خلال أدائهم مهام عملهم بشارع خالد بن الوليد شرق العاصمة الرياض، نتج عنه وقوع إصابات متفاوتة فيما بينهم، أحدهم وافته المنية “يرحمه الله” في وقت لاحق متأثرًا بإصابته بعيارٍ ناري في الفخذ، وجاوزت قيمة المبالغ النقدية التي تم سلبها تسعة عشر مليون (١٩.٠٠٠.٠٠٠) ريال.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here