بدأت المحكمة العامة بالرياض محاكمة مقيم أمريكي اعتنق الإسلام خلال توقيفه، بتهمة قتل زوجته المقيمة وتحمل الجنسية السيريلانكية، تم العثور على جثتها داخل أنبوب يستخدم في الكشف عن النفط والغاز.

وتعود تفاصيل القضية، وفقاً لـ “الحياة”، نقلاً عن مصدر مطلع، إلى ورود شرطة محافظة الخرج بلاغاً من الشركة التي يعمل فيها المتهم الأميركي، يفيد بأن هناك جثة لامرأة تفوح منها رائحة كريهة في وضع الجلوس، داخل أنبوب بئر لاستكشاف الغاز والنفط، لافتاً إلى أن الأمن أوقف المتهم الأميركي بناء على شهادة العمال السعوديين والصينيين.

ووفقاً للمصدر نفسه فإن المتهم اعترف بأن الجثة التي تم العثور عليها في أنبوب مغلق الغطاء من الجهتين بواسطة لحام، وتم دفنه في باطن الارض على بعد 10 أمتار من غرفته هي لزوجته التي تغيّبت عنه منذ أشهر لخلافات أسرية، ولم يبلغ الأمن بذلك، وذلك حسب ما جاء في تحقيقات هيئة التحقيق والادعاء العام.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here