انطلقت امس التصفيات النهائية لمشاريع “صناع الأعمال” في جدة والتي تستضيفها إدارة تعليم جدة خلال الفترة من 6 إلى 9 جمادى الآخرة الحالي ب33 مشروعا رياديا ومشاركة 20 إدارة تعليمية وأكثر من 100 طالب من مختلف مناطق ومحافظات المملكة برعاية وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى.
وخطفت المشاريع المقدمة في أول أيام التصفيات إعجاب لجنة التحكيم والحضور حيث حاز المشروع الريادي (WEC) الدائرة الكهربائية اللاسلكية نصيب الأسد من الإعجاب نظير فكرة المشروع وقيمته المضافة.
وقال الريادي فيصل الشهري طالب في ثانوية عمر بن الخطاب بجدة أحد صناع الأعمال المقدمين لمشروع (WEC) إن المشروع عبارة عن جهاز يشبه القابس يتم ربطه بشبكة الانترنت والتحكم به عن بعد عبر تطبيق على الهواتف الذكية بحيث يتم تشغيل وإيقاف أجهزة التبريد والتدفئة والتحكم بها وقياس الاستهلاك ممايسهل التحكم في فواتير الكهرباء والاقتصاد في الطاقة تماشيا مع رؤية 2030.
وأوضح إن الجهاز تم تصنيعه من قبل مجموعة الطلاب المقدمين للمشروع وسيتم طرحه قريبا للبيع بمبلغ يتراوح من 100 إلى 200 ريال للجهاز، مشيرا إلى إن خطتهم خلال الخمسة أشهر الأولى تتمحور حول توفير 100 جهاز في الشهر الأول ويرتفع العدد تدريجيا إلى 1000 جهاز في الشهر الخامس من الطرح للبيع.
وأكد على إن الجهاز سيحقق مبيعات مرتفعة في ظل رفع الدعم عن الكهرباء وحرص المستهلكين على التماشي مع رفع الدعم بالاقتصاد قدر الإمكان في الكهرباء ممايسهم في بيع منتجنا.
وفي السياق ذاته قال الريادي فهد الماجد مقدم مشروع “سما العود” من تعليم تبوك إن إقبال المواطنين بشكل كبير على شراء البخور والعود جعله يفكر في الاتجاه لهذا النشاط وفق خبرة سابقة نتجت لديه كون عائلته عريقة في تجارة العود والبخور، مضيفا أنه شرع في تنفيذ مشروعه على أرض الواقع من خلال تجهيز التراخيص الرسمية واختيار الموقع.
وبين إن راس المال المرصود له بلغ 300 ألف ريال ، موضحا إنه سيتم افتتاح مشروعه خلال السنة الحالية.
وإشار إلى أن العميل سيكون على علم بمراحل تجهيز البخور والعود بتصوير فيديو ليكون العمل ذا مصداقية عالية مايساهم في جذب العملاء.
وكشف عن أنه سيقوم بعمل دورات تدريبية مجانية للشباب السعودي للتعرف على البخور والعود ليمكنهم من كشف الأصلي من المغشوش.
وتنوعت المشاريع الريادية الأخرى مابين الصناعات التحويلية والثروة السمكية والزراعية والمشاريع التقنية بطريقة ابداعية.
وتتواصل الفعاليات غدا الثلاثاء قبل ان تختتم يوم الأربعاء بإعلان الفائزين وتكريمهم.
الجدير بالذكر أن مشروع صناع الأعمال هو إحدى مبادرات وزارة التعليم التي تم أطلاقها بالشراكة مع المؤسسات المجتمعية بهدف إكساب الطالب مهارات سوق العمل وترسيخ ثقافة ريادة الأعمال بالإضافة إلى التحفيز على العمل الحر في المجتمع وتتضمن فكرة المشروع اعتماد التدريب والتواصل مع أصحاب الأفكار الإبداعية من هؤلاء الطلاب ودعم مشاريعهم الريادية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here