وجهت شركات الطيران الأميركية الثلاث الكبرى رسالة عاجلة للرئيس الأميركي دونالد ترمب

غرد النص عبر تويتر تطالبه بالتدخل لمواجهة منافساتها الخليجية: طيران الإمارات، وطيران الاتحاد، والخطوط الجوية القطرية.

ونشرت الرسالة في موقع “تحالف الأجواء المفتوحة والعادلة”، الذي يضم أميركان إيرلاينز، ودلتا، ويونايتد إيرلاينز، وشركات ومنظمات أخرى. وحثت الشركات الثلاث الناس على مراسلة البيت الأبيض، ومطالبته بالتحرك لحماية الأميركيين العاملين في قطاع الطيران المدني.

وتقول هذه الشركات إن منافساتها الخليجية تحصل على دعم حكومي بلغ 42 مليار دولار منذ عام 2004، وتتهمها بالتوسع في السوق الأميركية بشكل غير قانوني.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لشركة “يونايتد إيرلاينز” أوسكار مونيز إن انتخاب ترمب رئيسا للولايات المتحدة يمنح شركات الطيران الأميركية الفرصة لإعادة تشديد الموقف الأميركي في مواجهة الشركات الخليجية.

وظلت شركات الطيران الخليجية الثلاث تنفي باستمرار خلال السنوات الماضية هذه الاتهامات المتكررة من الشركات الأميركية بتلقي دعم حكومي غير عادل.

ويقضي اتفاق السماوات المفتوحة بعدم التدخل الحكومي لتحديد عدد الرحلات الأسبوعية أو السعة أو الأسعار، مما يتيح للناقل الجوي تسيير عدد غير محدود من الرحلات بين دولته وأي دولة أخرى.

وسعت شركات الطيران الأميركية لإقناع إدارة الرئيس السابق باراك أوباما بمراجعة هذا الاتفاق أو إلغائه، وقالت شركة دلتا إن إدارة أوباما أجرت محادثات بشأن القضية، لكنها لم تحرز تقدما.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here