أعلن طيران ناس الناقل الوطني السعودي عن إستقطابه للشاب البراء بن خالد الشبيلي إبن الشهيد الكابتن طيار خالد بن احمد الشبيلي رحمه الله قائد الطائرة السعودية التي تعرضت لحادث اصطدام مع طائرة تابعة لخطوط كازاخستانعام 1996مما نتج عنه مقتل جميع الركاب في الطائرتين وعددهم 349 راكباً، وذلك بقبوله في الإلتحاق برنامج طياري المستقبل والإحتفاء به بمقر الإدارة الرئيسية بمدينة الرياض.
حيث كان في إستقبال إبن الشهيد كبار الإدارة التنفيذية وفي مقدمتهم الرئيس التنفيذي لمجموعة ناس القابضة الأستاذ بندر المهنا والرئيس التنفيذي للعمليات الكابتن منصور الحربي ، حيث أحتفى طيران ناس بإستقباله للإبن وتقديم هدية تذكارية من طيران ناس بالإضافة إلى قبوله على الفور في برنامج طياري المستقبل الذي يهدف إلى تخريج 200 طيار سعودي خلال 5 سنوات.
من جهته عبرالكابتن منصور الحربي: أنه لمن دواعي سرورنا في طيران ناس أن نحتفي بـإبن شهيد حادثة الطائرة سائلين المولى عزوجل الله ان يتقبل الفقيد بواسع رحمته، كما يسعدنا أن نعلن عن قبول الإبن البراء بن خالد الشبيلي بشكل فوري وذلك بإعلان قبوله قبل نتائج المتقدمين في الذين تقدموا للإلتحاق في البرنامج وذلك تقديراً من طيران ناس لما قدمه والده الشهيد وذلك بعد إستكماله لكافة الشروط والمتطلبات اللازمه للإلتحاق ببرنامج طياري المستقبل.
وأختتم الحربي قائلاً، جميعنا اليوم في طيران ناس سعداء وفخورون بما نقدمه لإبناء رموز وطننا الغالي الذين استشهدوا، وذلك بتحقيق الحلم الذي كان يحلم به منذ الصغر.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here