تنتشر محلات بيع قطع الغيار المستعملة في السعودية ، وساعد على انتشارها البعد عن الرقابة وغياب الاجهزة المسوؤلة عن الغش التجاريوفي مقدمتهم وزارة التجارة ، هذه المحلات يقوم اصحابها بحلب جيوب المستهلكين وخداعهم بان هذه الطع مضمونة وبمجرد تركيبها والخروج من الموقع يتهربون من اي التزامات مما يجبر المستهلك للدفع والبحث عن قطعة اخرى وتصبح دوامة لايخرج منها.
لذا لابد من تحرك الجهات المعنية للوقوف على عذه المحلات والكشف عنها ومعاقبة المتلاعبين..

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here