يحل الجيل الجديد من هواتف أبل الذكية “آي فون 7″ و”آي فون 7 بلس” والمقرر الكشف عنهما رسمياً اليوم الأربعاء، مشكلتين من أكبر 3 مشاكل تواجه أصحاب آي فون في الإًصدارات الحالية والسابقة، وتتمثل في سعة التخزين ومقاومة الماء وعمر البطارية المديد.
تعتبر المشكلة الأكبر التي يعاني منها مستخدمي آي فون عمر البطارية القصير وأداؤها الضعيف، مقارنة بهواتف أندرويد الحالية التي تتمتع ببطاريات تدوم طويلاً، ومع ذلك لا يتوقف المستخدمين عن شراء هواتف آي فون.

أما المشكلة الثانية التي يواجهها أصحاب آي فون فتتمثل في سعة التخزين غير الكافية، فلم تمنح أبل مستخدميها على الإطلاق ميزة توسيع سعة الذاكرة بأخرى خارجية، لكن مع هاتفي “آي فون 7″ و”7 بلس” القادمين سيتغير الأمر، باحتوائهما على سعة تخزين ضعف تلك الموجودة في الإصدارات الحالية “آي فون 6 إس” و”6 إس بلس”، فالموديلات الجديدة قادمة بثلاث سعات بدءاً من 32 غيغابايت بدلاً من 16 غيغابايت، وأيضاً 128 و256 غيغابايت.

وتكمن المشكلة الثالثة التي سيحلها هاتفا أبل الجديدان مقاومتهما للماء والغبار، فبحسب التسريبات المؤكدة، سوف يدعم الهاتفان معيار مقاومة الماء والغبار “آي بي إكس 7” الذي يسمح بغمره في الماء لمدة 30 دقيقة على عمق متر واحد دون أين يتضرر أو يتأثر سلباً، على الرغم من أن أبل لم تعلن من قريب أو بعيد عن أن هواتفها الجديدة ستكون مقاومة للماء، في الوقت الذي تتوفر فيه منذ فترة هواتف أندرويد الداعمة لهذه الميزة مثل سامسونغ وسوني وغيرهما.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here