عرض وزير النفط الإيراني “بيجان زنغنه” دعم حذر لخطط الحد من الإنتاج في اجتماع منتجي النفط الرئيسيين الذي سيعقد هذا الشهر، وقال إنه يرغب في رؤية الأسعار تتراوح بين 50 و 60 دولارًا للبرميل.
وصرح “زنغنه” عقب اجتماعه مع الأمين العام الجديد لـ “أوبك” “محمد باركيندو” قائلاً: إن طهران تدعم أي تدبير يهدف لاستقرار سوق النفط.
وأضاف الوزير قائلاً: “إيران ترغب في سوق مستقر ولذلك أي تدبير يساعد على استقرار سوق النفط تدعمه إيران”، “نحن ندعم أسعار النفط التي تتراوح بين 50  و60 دولارًا للبرميل”.

 

هذا وقد وافقت إيران على حضور الاجتماع الذي سيعقد على هامش المنتدى الدولي للطاقة خلال الفترة من السادس والعشرين وحتى الثامن والعشرين من سبتمبر/أيلول.

 

ووقعت السعودية أمس الاثنين اتفاقًا مع روسيا للتعاون من أجل استقرار الأسواق.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here