قال الدكتور محمد بن سليمان الجاسر المستشار في الديوان الملكي في السعودية، إنه سيتم خصخصة غالبية الشركات الرائدة المملوكة للدولة وغيرها من القطاعات والخدمات، لفتح أسواق جديدة في المملكة للمستثمرين المحليين والأجانب  وذلك في إطار رؤية المملكة 2030.

وأكد الجاسر– حسبما أوردت وكالة “الأنباء السعودية”- أهمية التنويع الاقتصادي، مبينا أن الاقتصاد سيتغير من خلال مساهمة القطاع الخاص، حيث إن مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي سترتفع من 40 % إلى 65 % بحلول عام 2030.

وأوضح أن الحكومة ستركز على وضع سياسة الدفاع والأمن الداخلي، والشؤون الخارجية، والتعليم الأساسي وتطوير البنية التحتية الانتقائية.

 

جاءت كلمة الجاسر خلال اجتماع مجلس الأعمال السعودي الأمريكي الذي عقد أمس في نيويورك، بالتزامن مع زيارة الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد  إلى الولايات المتحدة الأمريكية.
ودعا الجاسر المستثمرين الأمريكيين إلى التركيز على الاستثمار في التصنيع والإنتاج، مفيدًا بأن المملكة ستقوم في المقابل ببناء قوة جديدة لتعزيز صناعات التكنولوجيا العالية من خلال تعليم عالي الجودة، والبحوث والتطوير، والابتكار، ومشاريع الأعمال في مناطق المملكة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here