قال طارق القحطاني، رئيس مجلس إدارة شركة طيران السعودية الخليجية، إن شركته بدأت في تقديم عروض للمستثمرين السعوديين للمساهمة في الشركة تمهيدا لطرحها للاكتتاب العام في سوق الأسهم خلال الفترة المقبلة.
وأضاف في تصريحات صحافية اليوم أن المشاكل التي تواجهها الشركة تتمثل في قلة عدد الطيارين السعوديين، ما دفع الشركة لاستقطاب طيارين أجانب لقيادة الطائرات وتدريب الطيارين السعوديين لحصولهم مستقبلا على رخصة الطيران.
وأكد أن الشركة لديها خطة تدريب وتأهيل للموظفين السعوديين لديها بما فيهم الطيارون، حيث تجاوزت نسبة السعودة في الشركة 63%.
وشدد على أن الشركة لا تحصل على أي دعم من السعودية، حيث تقوم بشراء الوقود بالأسعار نفسها التي تشتري به الشركات الأخرى في العالم مثل أمريكا أو أوروبا أو شرق آسيا، لأن الشركة أجنبية.
وحسب البيانات المتوافرة في “أرقام” تسلمت شركة طيران السعودية الخليجية الأسبوع الماضي رخصة المشغل الجوي من الهيئة العامة للطيران المدني، بعد أن فازت في نهاية عام 2012 برخصة ناقل جوي وطني في المملكة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here