تذمر من عدد عملاء شركة الاتصالات السعودية في جدة من بطء في تصفح المواقع في الأنترنت على الرغم من انهم مشتركين بسرعات عالية في شركة الاتصالات السعودية.

وطالبوا في حديثهم لـ” المستهلك” بضرورة تدخل المسؤولين في شركات الاتصالات لجل المشكلة على انهم قدموا ببلاغات الى مراكز الخدمة الخاصة بالعملاء وبرغم كل المحاولات الا ان البعض مازال يعاني من نفس المشكلة وهي البطء  الشديد في التصفح.

وكان ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، وجهوا لوما شديد الى شركة الاتصالات السعودية، بسبب بطء في خدمة الإنترنت التي تقدمها الشركة الحكومية التي لم تصدر أي بيان توضيحي حتى الآن.
ويقول كثير من المدونين السعوديين إنهم يعانون من بطء شديد في شبكة الإنترنت، خاصة في الفترة المسائية دون أن يعرفوا سبب ذلك، أو موعد حل المشاكل التي يعانونها حالياً مع التزام شركة الاتصالات السعودية الصمت.
ويتلقى حساب الشركة الخاص بخدمة الزبائن على موقع “تويتر” الكثير من الشكاوى حالياً بسبب رداءة شبكة الإنترنت، لكنه يرد برسائل خاصة على كل شكوى، باستثناء تغريدة تدعو لإعادة تشغيل الراوتر (الناشر). 

ووفقا لهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات في السعودية فان 90 % من مستخدمي الانترنت ينفقون ما بين 100-200 ريال شهرياً على خدمات الانترنت وبمتوسط إنفاق شهري يقدر بحوالي 120 ريالا.

وأوضحت” أن 85% منهم لديهم حسابات في وسائل التواصل الاجتماعي، و69% منهم لديهم حسابات نشطة في وسائل التواصل الاجتماعي.

وبينت الهيئة أن إجمالي عدد مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي (تويتر، فيسبوك، يوتيوب، واتساب، انستغرام، وسناب شات) في المملكة  بلغ ما يقارب 59 مليون مستخدم شهرياً خلال 2015.

وقالت الهيئة إن إجمالي سعات الربط الدولي للإنترنت بلغت نحو 1500 جيجا بت/ ثانية، كما تجاوزت خطوط الألياف البصرية 163 ألف كم.

وبلغ عدد مستخدمي الإنترنت في السعودية بنهاية عام 2015 نحو 21.6 مليون مستخدم.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here