قال طلعت حافظ، الأمين العام للجنة الإعلام والتوعية المصرفية بالمصارف السعودية، إن نسبة المقترضين لإجمالي السعوديين في المملكة من البنوك المحلية تصل إلى 15 %، مبينا أنها نسبة مقبولة ومعقولة مقارنة بدول أخرى.وأضاف حافظ  أن عدد المقترضين وصل إلى 3.13 مليون مقترض، بمتوسط قيمة قرض تصل إلى 110 آلاف ريال.

وأوضح أن أسباب توسع البنوك في عملية الإقراض يعود لوجود ضوابط التمويل الاستهلاكي الصادرة عن “ساما” في عام 2005، إضافة إلى انخفاض نسبة التعثر في السداد لمحفظة الإقراض على مستوى التمويل الاستهلاكي لحدودها الدنيا بنسبة تتراوح بين 1 إلى 1.5%، مشيرا إلى أن الضوابط الموضوعة للتمويل تعد الأفضل على مستوى المنطقة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here