تنفذ الهيئة العامة العامة للسياحة والتراث الوطني ممثلة في فرعها بمحافظة جدة صباح غداً الأثنين  25 رجب 1437هـ الموافق 02 مايو ٢٠٢٦م ورشة عمل متخصصة بعنوان (اجتمع في جدة) تحت مظلة مجلس التنمية السياحية بجدة وبالتعاون مع محافظة جدة وامانة جدة ووزارة التجارة والصناعة والبرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات وعدد من موؤسسات تنظيم الرحلات بجدة.
واوضح مدير عام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ محمد بن عبدالله العمري أن ورشة العمل ستركز على العديد من المحاور الخاصة بتطوير الموتمرات والمعارض منها تقييم الوضع الحالي ومناقشة الفرص المتاحة لتطوير أداء المشغلين بالقطاع، إضافة إلى عرض فرص لمنظمي الرحلات وضرورة تكاتف جهود كافة القطاعات ذات العلاقة  لمواجهة التحديات في هذا المجال الذي أصبح صناعة سياحية مستقلة  واعدة في المملكة وينتظرها نجاحات ومستقبل كبير.
وبين الأستاد محمد العمري أن جميع الاقتراحات والرؤى سيستفاد منها كخارطة طريق لمستقبل صناعة المؤتمرات والمعارض في منطقة مكة المكرمة وسيتم تقسيمها على فرق العمل ، مشيراً إلى أن الدعوة لحضور الورشة تم توجيهها الى جميع المهتمين خصوصاً المستثمرين في قطاع الإيواء ومنظمي الرحلات، وذلك بهدف اشراكهم في جميع فعاليات الهيئة باعتبارهم شريك اساسي في البرنامج الوطني  للمؤتمرات والمعارض وتفاعلهم سيضمن زيادة الطلب على الاجتماعات والمعارض وبالتالي سيكون هناك زيادة في تنفيذ رحلات سياحية في كل مناسبة.
يذكر أن (اجتمع في جدة) هي مبادرة انطلقت من فرع الهيئة بجدة قبل عام وتحديداً في شعبان عام 1436هـ ويضم في في عضويته ممثلين عن كل من (الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، محافظة جدة، أمانة جدة، وزارة التجارة والصناعة، غرفة جدة، البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات) وتعد هذه الورشة هي الأولى، كما يهتم الفريق بدعم و زيادة الطلب على المعارض والمؤتمرات من خلال توفير عروض على برامج المجموعات السياحية، إضافة إلى نقاش المعوقات وطرح الحلول

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here