وقع معالي سليمان بن عبد الله الحمدان رئيس الهيئة العامة للطيران المدني في مكتبه بالرياض اليوم عقد إدارة وتشغيل الصالة الخامسة لمطار الملك خالد الدولي مع السيد/ كولم موران الرئيس التنفيذي لشركة مطارات دبلن الايرلندية.

ويأتي توقيع العقد في ضوء سياسة الهيئة الهادفة إلى خصخصة المطارات واسناد مهام تشغيلها إلى القطاع الخاص لرفع مستوى الخدمات والعمل وفق معايير تنافسية

وستسهم الصالة الجديدة بعد تشغيلها خلال الأشهر القادمة في خدمة الرحلات الداخلية بالمملكة إذ تتسع لأكثر من 16 طائرة صغيرة البدن أو 8 طائرات عريضة البدن، وتوفر مواقف سيارات تصل إلى 3000 سيارة بالإضافة إلى مرافق تجارية وخدمية متنوعة تتناسب مع الارتفاع الملحوظ في عدد مسافري الطيران الداخلي الذي بلغ نسبة 7.4% خلال العام الماضي ليصلوا إلى قرابة 11.7 مليون راكب في مطار الملك خالد الدولي بالرياض.

وتبلغ مساحة الصالة الخامسة 106.500 متر مربع وتصل طاقتها الاستيعابية إلى 12 مليون مسافر داخلي سنوياً، وكانت شركة مطارات دبلن قد ظفرت بالعقد بعد أن أجرت الهيئة العامة للطيران المدني منافسة بين 6 من أكبر شركات مشغلي المطارات الدولية في أوروبا وآسيا وأفريقيا.

 

 

 

 

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here