زار وفد من قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في دائرة التنمية الاقتصادية بدبي مكتب الملكية الفكرية السنغافوري، الجهة الحكومية المعنية بإدارة حقوق الملكية الفكرية في جمهورية سنغافورة، وجمعية سنغافورة لحماية المستهلك، للاطلاع على التجربة السنغافورية في مجال الملكية الفكرية وحماية المستهلك.

وجاءت الزيارة في إطار السعي لتبني أفضل الممارسات في مجال حماية الملكية الفكرية والتعرف على أفضل الممارسات والمعرفة التي يمتلكها المكتب السنغافوري.

براءات اختراع

واطلع الوفد الذي ترأسه، محمد لوتاه، مدير إدارة تنفيذي قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك، وضم إبراهيم بهزاد، مدير إدارة حماية حقوق الملكية الفكرية؛ ومشهور الشامسي، مدير أول قضايا الملكية الفكرية والوكالات التجارية، على آليات تسجيل براءات الاختراع، والعلامات التجارية، وحقوق الملكية الفكرية الأخرى.

خبرات

وقال محمد لوتاه إنه نظراً لما تتمتع به دبي من مكانة مرموقة على صعيد العلامات التجارية وقطاع التجزئة بشكل عام، يسعى قطاع الرقابة التجارية وحماية في اقتصادية دبي إلى الاطلاع على أفضل الممارسات والأنماط المتبعة في مجال حماية حقوق الملكية الفكرية بهدف زيادة المعرفة، وتبادل الخبرات حول سبل الحفاظ على الملكية الفكرية وحماية رجال الأعمال من التعدي على علاماتهم التجارية. ويعزز التعرف على هذه الممارسات من زيادة مستوى الوعي وزيادة مستوى الإنتاجية في ميادين العمل«.

استفادةوأضاف أنه تم اختيار سنغافورة لأسباب عدة أهمها احتلالها المركز الأول آسيويا والسابع عالميا في مؤشر الابتكار العالمي، كما تحتل سنغافورة المركز الأول آسيوياً والرابع عالميا في مؤشر حقوق الملكية الفكرية للمنتدى الاقتصادي العالمي. واستفاد الوفد من هذه الزيارة عبر الاطلاع على آليات تسجيل براءات الاختراع والعلامات التجارية وحقوق الملكية الفكرية الأخرى، ومن ثم آليات احتضان المبتكرين، وسبل تحويلها من أفكار إلى مشاريع على أرض الواقع ».

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here