أعلن قطاع الشؤون التجارية بشركة الخطوط السعودية للنقل الجوي أن خطته التشغيلية للقطاع الدولي لعام 2016م ، تضمنت زيادة في الرحلات والسعة المقعدية ، وتكثيف تواجد الناقل الوطني على المستويين الإقليمي والدولي وبخاصة على المحطات التي تشهد إقبالاً متزايداً على السفر .

وأوضح نائب الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية بشركة الخطوط السعودية للنقل الجوي خالد بن حماد البلوي أن تحديث وزيادة عدد طائرات الأسطول أتاح إضافة أكثر من (2,84) مليون مقعدا للسعة المقعدية على القطاع الدولي خلال العام الجديد لتصل إلى (18,137,657) مقعدا وبزيادة تصل نسبتها (18.6%) عن خطة عام 2015م ، مشيرا إلى أن الخطة التشغيلية لعام 2016م تتضمن التشغيل إلى محطات دولية جديدة وتعزيز موقع الشركة التنافسي في سوق النقل الدولي، مؤكدا أن ذلك يأتي ضمن أولويات خطة برنامج التحول الذي تم إطلاقه الصيف الماضي ويجري إنجاز مبادراته في المؤسسة وشركاتها ووحداتها الاستراتيجية لرفع كفاءة الأداء وجودة المنتجات وتطوير الخدمات والتشغيل وفق أسس تجارية .

وقال البلوي إن توالي وصول طائرات الأسطول الجديد وانضمامها للمنظومة التشغيلية سوف يدعم خطط “السعودية” في زيادة حصتها السوقية على القطاع الدولي، ومن المقرر أن تستلم الخطوط السعودية خلال عام 2016م 29 طائرة جديدة من طراز (B777-300) و (B787) وقد استلمت منهما الأسبوع الماضي (4) طائرات ، وكذلك من طراز ايرباص (A330) و (A320) التي تم التعاقد للاستحواذ على (50) طائرة منها يتم استلام 16 طائرة هذا العام واستلامها بالكامل في أقل من ثلاثة أعوام .

وأضاف : (باكتمال وصول الطائرات الـ (29) الجديدة نهاية عام 2016م ، سوف يرتفع عدد الرحلات الأسبوعية في الاتجاه الواحد على القطاع الدولي اعتباراً من ديسمبر 2016م إلى (779) رحلة بنسبة زيادة (23%) عن معدل الرحلات الأسبوعية خلال ديسمبر 2015م ونأمل أن يسهم ذلك في تعزيز موقعنا التنافسي وتلبية احتياجات مختلف شرائح الضيوف سواء رجال الأعمال أو السيّاح والحجاج والمعتمرين وكذلك الطلاب المبتعثين للدراسة في معظم دول العالم والضيوف المواصلون إلى وجهات أخرى عبر محطات “السعودية” الدولية) .

وأشار البلوي إلى أن الخطوط السعودية قد أتمت جاهزيتها للتشغيل إلى أربع محطات جديدة (المالديف والجزائر وميونخ وأنقرة) حيث سيتم التشغيل إلى المالديف جزر المالديف أولا اعتباراً من الثلاثين من مارس المقبل بواقع رحلتين في الاتجاه الواحد وأربع رحلات في الاتجاهين أسبوعياً (الرياض/المالديف/الرياض) بواسطة طائرة بوينج (B777-200) .

وسيتم التشغيل إلى ميونخ ابتداءًا من 4 يوليو المقبل بخمس رحلات اسبوعيا في الاتجاه الواحد و 10 رحلات في الاتجاهين (الرياض/ميونخ/الرياض) على طائرات من طراز ايرباص (A320) .

  وخلال الربع الرابع من العام سيتم تشغيل (4) رحلات أسبوعياً في الاتجاه الواحد و 8 رحلات في الاتجاهين (جدة/أنقرة/جدة) بطائرة ايرباص (A330) الجديدة، كما سيتم التشغيل إلى الجزائر بأربع رحلات أسبوعيا في الاتجاه الواحد و8 رحلات في الاتجاهين (جدة/الجزائر/جدة) بطائرات من طراز بوينج (B777-300) .

تجدر الإشارة إلى أن التشغيل للمحطات الأربع الجديدة خلال العام القادم 2016م سوف يرفع عدد الوجهات الدولية التي تصل إليها رحلات الخطوط السعودية إلى (57) مدينة في أربع قارات حول العالم، إضافة إلى 27 مدينة داخل المملكة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here