أستقبل مطار الملك عبد العزيز الدولي قبل قليل الطائرات الثلاث الجديدة التي تمّ تسلمها أمس، وتغادر مطار شركة بوينج، الليلة، وهي الطائرات التي تسمى بـ”طائرات الأحلام”.حفل رسمي في مطار الملك عبدالعزيز بجدة بحضور وسائل الإعلام ، فيما تستقبلها في الاجواء قبيل هبوطها طائرات فريق القوات الملكية الجوية السعودية (الصقور السعودية).

وكانت الخطوط الجوية العربية السعودية قد تسلمت في حفل تاريخي شهده مقر شركة بوينج للطائرات بمدينة سياتل الأمريكية ،أمس الثلاثاء، أربع طائرات بوينج ، منها ثلاث طائرات عريضة البدن أو ما تسمى بـ”طائرات الأحلام”  والتى تعد الأحدث والأكثر تجهيزاً ورفاهية لدرجتي رجال الأعمال والضيافة، ؛ حيث تستطيع محركاتها قطع مسافة 15 ألف كيلومتر دون توقف؛ ،فضلاً عن ما صُنعت الطائرة به  من مواد حديثة ومتطورة ساهمت في تخفيف وزنها وكفاءتها الاقتصادية ,  بالإضافة إلى خدمات الاتصالات المتطورة

وتضم “طائرات الأحلام” التى تسلمتها الخطوط السعودية ،ثلاثا من طراز (B787-9) “دريملاينر”، ويتم استلام أربع طائرات منها هذا العام، وأربع أخرى عام 2017م ، والطائرة الرابعة المستلمة اليوم من طراز (B777-300ER) ؛ حيث ارتفع أسطول “السعودية” إلى (126) طائرة متعددة الأنواع والأحجام مع استلام هذه الطائرات.

وتمثل هذه الطائرات الدفعة الأولى من (29) طائرة جديدة، جميعها من أحدث طائرات “بوينج” و”إيرباص”، تنضم لأسطول “السعودية” المتنامي خلال عام 2016م.

وتعد (B787-9) “دريملاينر” الطائرة الأحدث بين منتجات شركة “بوينج” لصناعة الطائرات التجارية، وتبلغ سعتها (298) مقعداً، (24) منها لدرجة الأعمال، و(274) مقعداً لدرجة الضيافة، وهي مجهزة لتوفر أفضل مستويات الراحة والرفاهة للضيوف؛ حيث اختارت “بوينج” شركتي “جنرال إلكتريك” و”رولز رويس” لتطور محركات الطائرة الجديدة التي باستطاعتها أن تقطع مسافة بين (14.800) و(15.700) كيلو متر دون توقف؛ حيث يبلغ معدل الانضباط في الإقلاع لهذه الطائرات على مستوى العالم (99 %)، وصُنعت الطائرة من مواد حديثة ومتطورة؛ ما أسهم في تخفيف وزنها؛ وبالتالي زيادة الكفاءة الاقتصادية لها.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here