افتتح الرئيس العام للأرصاد وحماية الدكتور عبدالعزيز بن عمر الجاسر اخيرا  فعاليات الدورة التأسيسية الثانية  في الرصد الجوي ل30 متدرب  والتي تم تخصيصها للراصدين الذين تم تعينهم حديثاً في الرئاسة من مراكز ومحطات الأرصاد في جميع مناطق المملكة ضمن برنامج التدريب الشامل لرفع قدرات منسوبي الرئاسة في مجال البيئة والأرصاد بمركز أبها الاقليمي للتدريب.

وأوضح مدير عام التخطيط والتطوير بالرئاسة المهندس محمد الشريف  أن برنامج الدورة الذي يستمر 17أسبوعاً يتخلله مجموعة من المواد والمحاضرات العلمية والفنية المتخصصة في مجال الرصد الجوي ومنها العلوم الطبيعية, والفيزياء, والرياضيات, ومقدمة في علوم الأرصاد, وأرصاد الطيران وأجهزة الأرصاد وطرق صيانتها الأولية ومعايرتها, وكيفية تنفيذ الرصدات الجوية كخدمة مقدمة للجهات المعنية وللمتنبئين الجويين, وعلوم الحاسب الآلي وتطبيقاته في مجال الأرصاد وغيرها من الامور التخصصية.

وأبان أن الدورة تنفذ من خلال كفاءات وطنية من مدربين وفنيين ومسؤولي الصيانة والتشغيل مع الاستعانة بعدد من الخبرات التقنية اللازمة لضمان التشغيل الآمن للأجهزة والمعدات والأنظمة.

يذكر أن معاليه اعتمد برنامجاً متكاملاً لتدريب جميع فئات موظفي الرئاسة وبجميع تخصصاتهم بهدف رفع وتطوير قدرات منسوبي الرئاسة, وسوف يستمر البرنامج على فترات تبدأ بتدريب المختصين من الأرصاد والبيئة ثم يشمل الفنيين والإداريين وقد تم تخريج الدفعة الاولى ب34 متدرب 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here