عقد الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز، أمير منطقة المدينة المنورة بمكتبه أمس، اجتماعاً برئيس وأعضاء المجلس البلدي بالمدينة المنورة، بحضور أمين المنطقة.

وفي بداية اللقاء بارك أمير المنطقة لأعضاء وعضوات المجلس البلدي فوزهم بعضوية المجلس، مبدياً تطلعه لقيام المجلس بدوره على أكمل وجه للارتقاء بالعمل البلدي من خلال التكامل والتعاون مع أمانة المنطقة، والعمل كمنظومة وفريق عمل واحد لتطوير الخدمات المقدمة للمستفيدين من أبناء وبنات المنطقة وزوارها.

ووجه الأمير فيصل بن سلمان ببذل مزيد من العمل والجهد لتحسين الخدمات البلدية التي تعتبر من أهم العوامل التي تمس معيشة المواطن، ما يحمل المجلس المسؤولية لمواكبة تطلعات المستفيدين في جميع الجوانب الاجتماعية والاقتصادية والسياحية وغيرها من الجوانب، والمساهمة في تقديم التسهيلات اللازمة للقطاع الخاص والمستثمرين للاستفادة من الفرص الوظيفية التي يمكن أن توجدها الاستثمارات لشباب وفتيات المنطقة، ولإيجاد مزيد من المحفزات لتوسيع النشاط التجاري والاقتصادي بالمنطقة.

وأكد المسؤولية الملقاة على المرأة عضوة المجلس في المساهمة في تطوير الخدمات المقدمة للمستفيدات من الخدمات في مختلف المجالات.

وعقب الاجتماع، رفع عيسى بن سالم السحيمي رئيس المجلس البلدي بالمدينة المنورة باسمه وباسم أعضاء وعضوات المجلس خالص الشكر لأمير المنطقة على توجيهاته، التي تصب في تعزيز دور المجلس في تحقيق تطلعات حكومة خادم الحرمين الشريفين، للارتقاء بكل ما من شأنه خدمة المواطن والزائر لمدينة الرسول- صلى الله عليه وسلم- سائلاً الله أن يكون المجلس عوناً لأمير المنطقة في خدمة المدينة المنورة وأهلها.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here