بعد 24 ساعة فقط من بداية الاحتفالات السياحية والتراثية في قلب جدة.. تنطلق عند السابعة من مساء اليوم “الخميس 7 يناير 2016” النسخة الرابعة من مهرجان التسوق (هيا جدة) خلال حفل الافتتاح الذي يقام على شاطئ عروس البحر الأحمر بالردسي مول في حضور رئيس مجلس إدارة غرفة جدة الشيخ صالح بن عبد الله كامل  واعضاء مجلس الادارة والقادة التنفيذيين وأصحاب الأعمال وزوار وسكان العروس، حيث يقام المهرجان على مدار شهر كامل  في جميع المراكز التجارية والمتنزهات، ويستهدف أكثر من مليون زائر.

وارتدت عروس البحر الأحمر أبهى زينتها لاستقبال العائلات السعودية والخليجية في جو من المتعة والمرح خلال أجازة الربيع، في ظل حملة كبيرة من التخفيضات والسحوبات تشمل 5 آلاف محل تجاري وعشرات المراكز التجارية، وسيتم السحب على 6 سيارات ومئات الجوائز ، حيث يقام تحت شعار (معنا.. التسوق والمرح والجوائز) لدعم قطاع التجزئة والقطاعات السياحية الأخرى كالفنادق وأماكن الترفيه والمنتجعات، بهدف تعزيز مكانة عروس البحر الأحمر على الخريطة السياحية محلياً وإقليمياً.

ودعا رئيس مجلس إدارة غرفة جدة الشيخ صالح بن عبد الله كامل سكان وزوار العروس إلى الاستمتاع بحملة التخفيضات التي سيطلقها المهرجان بداية من اليوم في أغلب المراكز والأسواق التجارية، والتمتع بالشواطئ الفيروزية والجمال الفاتن الذي تتميز به العروس، مشيراً إلى أن انتهاء العديد من المشاريع التي شهدتها المحافظة على مدار العامين الماضيين لإعادة تأهيل بنيتها التحتية سيساهم بشكل كبير في أن تكون العروس في أبهى صورها مع بداية مهرجان (هيا جدة)، حيث تجمع عروس السياحة السعودية بين التاريخ العريق الممتد إلى أكثر من (3) آلاف عام، وبين الحاضر الرائع المتمثل في أبهى صور الحضارة والتكنولوجيا التي تتمثل في اقامة ناطحات السحاب وأحدث المراكز التجارية والأسواق في المنطقة، بالتزامن مع تطوير الكورنيش ووضع لمسات جمالية رائعة على الساحل الغربي.

وأكد نائب رئيس غرفة جدة مازن بن محمد بترجي أن تنظيم الغرفة لمهرجان (هيا جدة) بالشراكة مع محافظة جدة والأمانة والهيئة العامة للسياحة والآثار يتماشى مع الأهداف الاستراتيجية الـ(11) للغرفة التي تشمل تحسين بيئة الاستثمار وتنمية السياحة في مدينة جدة، ولفت إلى الدعم الكبير الذي يجده المهرجان من مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، وصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز محافظ جدة رئيس لجنة التنمية السياحية، وأشار أن ذلك سيعطي دفعة قوية للمهرجان الذي يعود هذا العام بفكر جديد، حيث نهدف أن يعيش أهالي وزوار جدة والمقيمون أيام من المتعة والمرح في أجازه الربيع، ويلمسون بشكل واقعي التخفيضات والسحوبات الكبيرة في المراكز والمحلات التجارية المشاركة.

وأشار نائب رئيس غرفة جدة زياد بن بسام البسام أن 5 جهات تقف وراء نجاح المهرجان، فعلاوة على غرفة جدة كجهة منظمة تتكاتف الجهود بين المحافظة والأمانة وهيئة السياحة والتراث الوطني ومطار الملك عبد العزيز لإنجاح الفعاليات، متوقعاً أن تحقق النسخة الرابعة عائدات مباشرة وغير مباشرة كبيرة في ظل وجود فعاليات عديدة راعت التنوع والشمولية ما بين الترفيه والرياضة والتسوق الممتع.

وأوضح الأمين العام لغرفة جدة عدنان بن حسين مندورة عدم وجود تعارض بين مهرجان هيا جدة التسويقي والسياحي، ومهرجان جدة التاريخية الذي يجانب على تراث وأثار العروس، وقال: نقدم عبر غرفة جدة وشركائنا الاستراتيجيين باقة من الفعاليات المتنوعة المتكاملة، حيث يحصل سكان وزوار جدة عما يبهجهم منها، حيث نتوقع أن تكون هناك عوائد مباشرة على قطاع التجزئة والفنادق ومراكز التسويق والترفيه، علاوة على العوائد الغير مباشرة على قطاعات النقل والاسكان والإعاشة ومختلف القطاعات.

وتوقع ن تأتي النسخة الرابعة أشمل وأكثر تنوعاً من الفعاليات السابقة تركز على الرياضة والتسوق والترفيه والجوانب السياحية، وقال: ستكون الفرصة متاحة لكل قطاعات الأعمال ومراكز الخدمة في جدة لتقديم أفضل ما لديها في إطار تنافسي شفاف، يساهم في خلق المزيد من المواسم التسويقية والسياحية لأصحاب الأعمال وسكان وزوار العروس، وأشار أن الدافع الكبير وراء اقامة هذا المهرجان هو تحقيق التكامل والتنسيق بين جميع المهرجانات لأن هدفنا جميعاً خدمة عروس البحر وتطوير المنتج السياحي بها، وقال: نسعد بكل الرعاة والمشاركين من المراكز التجارية والمدن الترفيهية والمحلات التي نأمل أن تتكاتف من أجل تقديم خدمة مضافة عبر هذا المهرجان، ونسعى عبر المهرجانات الأربع في عروس البحر الاحمر أن نؤكد الهوية الخاصة لجدة التي يمتد تاريخها إلى ثلاثة آلاف عام.. وتملك الكثير من المقومات والإمكانات التي تجعلها من أكثر المدن السياحية جاذبية على صعيد المنطقة.

وأعلن المشرف على فعاليات مهرجان هيا جدة محمد بن منصور الساعد أن  آلف  محل سيشاركون في التخفيضات التي تركز في عشرات المراكز التجارية، حيث سيكون حفل الافتتاح في الردسي مول، وتقف 17 جهة راعية خلف نجاح المهرجان، في حين تم تقسيم أيام المهرجان إلى 4 أسابيع تبدأ بأسبوع تخفيضات الأطفال، وأسبوع تخفيضات الرياضة ثم اسبوع تخفيضات الاكسسوارات والجلديات وصولاً إلى أسبوع التخفيضات الكبرى، مشدداً على أن الشراكة مع الرعاة والإعلام أكبر معول لتحقيق النجاح في مختلف المهرجانات.

وأكد أن المهرجان يستهدف تحريك العجلة الاقتصادية والتجارية بالمنطقة وتعزيز الارتياد السياحة خلال فترة الإجازة وتنشيط ودعم قطاع التجزئة والقطاعات السياحية الأخرى كالفنادق وأماكن الترفيه والمنتجعات من خلال التخفيضات والتنزيلات والفعاليات والمسابقات التجارية وحملات التخفيضات وبرامج سحوبات مبتكرة كل عام داخل المراكز التجارية الكبرى مما يجعل مهرجان التسوق فريد وممتع.

وأوضح مدير المهرجانات والفعاليات محمد عبدالرحيم الصفح أن هيا جدة يأتي استكمالا للجهود المبذولة لتنشيط السياحة في مدينة جدة حيث انطلقت النسخة الأولى عام 2012، وجرت النسخة الثانية في العام التالي، والثالثة في يناير 2014م، بينما تأجل المهرجان في 2015 لأسباب مختلفة، وتعود النسخة الحالية في يناير 2016 وتستمر على مدار شهر كامل.

وأعلن علي حسين رضا عضو اللجنة التجارية بغرفة جدة ورجل الأعمال المعروف عن تقديم 6 سيارات خلال 6 سحوبات يشملها المهرجان، وقال أن المهرجانات المتتالية نجحت في إيجاد بديل رائع للسائح السعودي عن السفر للخارج، مثمناً الجهود الكبيرة اليت يقوم بها بيت أصحاب الأعمال لتحقيق أعلى درجات النجاح لهذا الفعاليات، في ظل ازدحام الأجندة بعدد كبير من النشاطات والفعاليات على مدار العام.

وكشف محمد علوي رئيس لجنة المراكز التجارية والرئيس التنفيذي لشركة اسواق البحر الأحمر المالكة للردسي مول أن الاحصاءات الرسمية كشفت عن زيادة المبيعات خلال فترة المهرجان بنسبة 35%، في حين يرفع الاقبال على المطاعم بنسبة 52%، وأشار أن المعارض والمهرجانات المختفة يزيد من حجم التنوع، مشدداً على أن الفعاليات للعوائل ولا تمانع من تواجد الشباب بدليل أن عدد الزين يرتادونها من الشباب يتجاوزن 50%.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here