رصدت “التليجراف” عدداً من المحاولات الواعدة لتسيير الرحلات التجارية لعالم الفضاء، فالسفر للفضاء ما زال يعتبر بمثابة “الخيال العلمي” بالنسبة لكثيرين، وذلك على الرغم من نجاح رائد الفضاء الروسي “يوري جاجارين” من الخروج للفضاء ومشاهدة كوكب الأرض من الفضاء الخارجي منذ 54 عاماً، وكذلك نجاح رواد الفضاء الأمريكيين من الهبوط على سطح القمر منذ 46 عاماً.
لكن هناك طموح متزايد منذ بداية الألفية بفكرة “سياحة الفضاء” بتسيير رحلات جوية لارتفاعات غير مسبوقة في الطيران التقليدي، حيث تقترب المركبات من طبقة “الستراتوسفير” (إحدى طبقات الغلاف الجوي التي تمتد من 18 ــ 50 كيلومتراً فوق سطح البحر).
 وعلى الرغم من أن السفر للفضاء يُعرف بالارتفاع لمسافة 100 كيلومتر فوق سطح البحر وهو الحد الفاصل بين الغلاف الجوي للأرض والفضاء الخارجي والمعروف باسم “خط كارمان” فإن هذه المحاولات الأولية قد تؤشر لبلوغ ارتفاعات أكثر طموحاً في المستقبل.

 

ــ Virgin Galactic:

 

 

أطلقت الشركة التي يمتلكها الملياردير البريطاني “ريتشارد برانسون” حملة إعلامية واسعة للترويج لرحلاتها الفضائية المنتظرة منذ 10 سنوات، لكنها لم تتمكن حتى الآن من تسيير أولى رحلاتها.
وحتى عام 2014 قام أكثر من 600 شخص بحجز تذاكر الفضاء التي تقدر قيمتها بـ 250 ألف دولار للتذكرة الواحدة، ومن المقرر أن تقل المركبة المسافرين لمسافة تزيد عن 15 كيلومتراً فوق سطح البحر بعد إطلاقها على متن إحدى حاملات الصواريخ ثم انفصالها في الأجواء لاستكمال رحلتها.
لكن حادثة مؤسفة أجلت خطط الشركة حيث تحطمت المركبة الأولى المعدة لهذا الغرض في أكتوبر/تشرين أول 2014 أثناء إحدى تجاربها مما نتج عن مقتل الطيار، وأعلنت الشركة مؤخراً عن ضم مركبة جديدة إلى أسطولها والتعاون مع “ناسا” لمساعدتها في الاختبارات.

 

 

ــ Go Russia:

 

 

كانت “روسيا” أول من نجحت في السفر للفضاء الخارجي، وها هي من جديد تقدم واحدة من أولى رحلات الفضاء التجارية، وتوفر شركة “Go Russia” رحلات على متن طائرة “ميج ـ 29” الأسرع من الصوت والتي ترتفع لمسافة 22.5 كيلومتر فوق الأرض (ضعف ارتفاعات رحلات الطيران العادية).
وتتيح مشاهدة كاملة لكوكب الأرض من الفضاء، وتبلغ قيمة الرحلة 21 ألف دولار لرحلات اليوم الواحد، وتغادر الطائرة من قاعدة “سوكول” الجوية بمدينة “نيجني نوفجورود” ــ خامس أكبر المدن الروسية والتي تبعد عن العاصمة “موسكو” بنحو 418 كيلومتراً.

 

ــ Zero Gravity:

 

 

تعد “Zero Gravity” الأمريكية واحدة من شركات الفضاء المحدودة التي تقدم رحلات منعدمة الجاذبية، وتصل الطائرة إلى حالة انعدام الجاذبية من خلال عمليات متتابعة للصعود والهبوط بزاوية 45 درجة على ارتفاع 7 ــ 10 كيلومترات، ويشعر الركاب وكأنهم يسبحون في الفضاء.
وتنطلق الرحلات على متن طائرة “بوينج 727” معدلة خصيصاً لهذا الغرض، وتبدأ الأسعار من 4950 دولاراً للفرد، وتنطلق من عدة مدن أمريكية مثل “لاس فيجاس” و”لوس أنجلوس” و”نيويورك”.

 

ــ World View:

 

 

هي شركة فضاء أمريكية توفر تجربة طيران فريدة من نوعها، فهي تقدم رحلات على متن مناطيد هوائية عالية التقنية تصطحب المسافرين لمسافة تزيد عن 32 كيلومتراً فوق سطح الأرض، وتستغرق ست ساعات من بينها اثنتان للصعود وأخريان للهبوط إضافة إلى ساعتين للتحليق ومشاهدة المناظر الساحرة لكوكب الأرض.
هذا ومن غير المعلوم تماماً مكان هبوط المنطاد الذي قد يسير لأكثر من 480 كيلومتراً أثناء تحليقه في طبقة “ستراتوسفير”، ويبدأ سعر الرحلة من 75 ألف دولاراً للفرد.

 

ــ Space Adventure:

 

 

بدأت الشركة الأمريكية بالفعل تسيير رحلات تجارية لنقل المدنيين للفضاء، ومن بينهم الملياردير الأمريكي “دنيس تيتو” الذي مكث 8 أيام في محطة الفضاء الدولية في عام 2001، وكذلك رجل الأعمال الجنوب إفريقي “مارك شاتلوورذ”.
وتطمح الشركة لتنظيم رحلات مدارية وزيارات لمحطة الفضاء الدولية بل ورحلات للقمر حيث ستدور المركبة حول القمر من مسافة قريبة، وتخطط للقيام بأولى الرحلات في عام 2018، وتبلغ قيمة التذكرة 100 مليون دولار.

 

ــ Space Camp:

 

 

يمكن التمتع بتجربة أرخص كثيرا لطيران الفضاء من خلال زيارة المراكز والمتاحف الفضائية مثل مركز “Space Camp” في ولاية “ألاباما” الأمريكية، والذي يوفر أنشطة للبالغين والأطفال لمحاكاة السفر إلى الفضاء والمشاركة في تركيب وإطلاق نموذج توضيحي لصاروخ، وتتراوح الرسوم بين 499 و1049 دولاراً.

 

ــ Kennedy Space Centre:

 

 

كما يقدم هذا المركز الأمريكي أيضاً جولات بمعارض الفضاء وفرصاً لمقابلة رواد فضاء مخضرمين، ويمكن أن يحالف الزائر الحظ بمشاهدة إحدى العمليات الحقيقية لإطلاق الصواريخ من قاعدة “فلوريدا”.

 

ــ Star City:

 

 

هو مركز روسي لتدريب رواد الفضاء منذ الستينيات، وتدرب به السوفيتي “يوري جاجارين” ــ أول من وصل للفضاء الخارجي –  وكان يعد موقعاً عسكرياً سرياً إبان فترة الحكم السوفيتي، ويتيح المركز الفرصة للتعرف على بعض أسرار عالم الفضاء.

 

ــ Cite De L’espace:

 

 

هو متنزه فرنسي يضم نماذج دقيقة لبعض المنشآت الفضائية الهامة مثل محطة الفضاء الروسية الشهيرة “Mir” صواريخ “Ariane 5″، وتقع على أطراف مدينة “تولوز”.

 

ــ Science Museum:

 

 

يضم متحف العلوم في المملكة المتحدة العديد من نماذج الصواريخ والأقمار الصناعية وغيرها من المعدات الفضائية المذهلة، كما يضم نسخة بالحجم الأصلي للمركبة الفضائية “إيجل” التي أقلت رائد الفضاء الأمريكي “نيل أرمسترونج” إلى القمر ليصبح أول إنسان تطأ قدمه سطح القمر.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here