قالت الشركة السعودية للكهرباء انها تعمل بكل إمكاناتها لتعزيز موثوقية المنظومة الكهربائية وتقوية قدراتها، وذلك بدخول عدد من المشاريع الجديدة الضخمة في التوليد، وخطوط النقل، ومحطات النقل والتوزيع بالخدمة على مستوى المملكة.

وأكدت الشركة أن جميع الفرق الهندسية المتخصصة في قطاعات المشاريع والنقل والتوليد والتوزيع وجميع الخدمات المساندة؛ تعمل على مدار الساعة لتعزيز موثوقية الخدمة الكهربائية.
وقدمت “الشركة السعودية للكهرباء” اعتذارها وأسفها لجميع المشتركين الذين انقطعت عنهم خدمة الكهرباء في بعضٍ من أحياء جدة والمدينة المنورة، مؤكدة أنها بتصميم وعزيمة إدخال أكبر قدر من تلك المشاريع الكبيرة والمهمة قبل رمضان وذروة الصيف، وأنها تتعامل مع كل الأعطال الفنية بأقصى درجات الأهمية، وخصوصًا المشاكل الفنية التي قد تطرأ عند دخول هذه المشاريع للخدمة.
وبينت الشركة أن الانقطاع الذي حدث مساء اليوم الأربعاء في بعض الأحياء بجدة والمدينة المنورة؛ كان بسبب خروج عددٍ من المغذيات متأثرة بدخول عددٍ من المشاريع الضخمة للخدمة من خلال الشبكة المترابطة.
وعلى الفور تعاملت الفرق الفنية والطوارئ والعمليات مع مسببات الانقطاع، وباشرت مهامها، واستطاعت إعادة كامل الخدمة للمشتركين في جدة خلال 51 دقيقة فقط، فيما عادت الخدمة للمشتركين في المدينة المنورة خلال أقل من ساعة وخمسين دقيقة.
وأوضحت الشركة أنه تمت إعادة التيار الكهربائي إلى عددٍ من أحياء المدينة وجدة، مشيرة إلى أن السبب يعود إلى خللٍ فني في مغذيات بعض محطات التحويل، وقدمت الشركة اعتذارها إلى المشتركين.
والجدير بالذكر أن بعض أحياء المدينة، شهدت ضعفاً في التيار الكهربائي وشملت: حي العنبرية، وعروة، والعوالي، والشهداء، كما شملت جزءاً من طريق الدائري الثاني، وقد تذمر المواطنون من عدم استجابة طوارئ شركة الكهرباء في المدينة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here