يحتفل محرك البحث “جوجل”، بالذكرى 64 لميلاد رائدة الفضاء الأمريكية سالي رايد؛ وذلك بتزيين شعاره بصورة سالي رايد ووضع علامات المركبة الفضائية ورائدة الفضاء.

وحسب شبكة “سي إن إن” الأمريكية، سافرت رائدة الفضاء سالي رايد إلى الفضاء على متن رحلة المكوك “تشالنجر” في عام 1983؛ لتصبح أول امرأة أمريكية تصل إلى الفضاء، ثم عادت في رحلة ثانية على متن المكوك نفسه بعد عام واحد.

ونقلت “سي إن إن” عن بيان لمنظمة “سالي رايد للعلوم” أن “رائدة الفضاء سالي رايد عاشت حياتها على أكمل وجه، مع طاقة لا حدود لها، مفعمة بالفضول، والذكاء، والعاطفة، والالتزام، والحب.. كانت ذات نزاهة مطلقة، وعزيمة لا تقاس.. نهجُها في الحياة كان لا يعرف الخوف”.

ومنظمة “سالي رايد للعلوم” هي شركة للمساعدة في تعليم الطلاب؛ ولا سيما النساء والفتيات، في حقل الرياضيات والعلوم والتكنولوجيا.

ويشار إلى أن أول امرأة تسافر إلى الفضاء في العالم هي السوفيتية فالنتينا تيريشكوفا، التي دارت حول الأرض 48 مرة في عام 1963.

ونشأت رائدة الفضاء سالي رايد في لوس أنجلوس، وحصلت على عدة درجات علمية بينها الماجستير والدكتوراه في الفيزياء من جامعة ستانفورد، وانضمت إلى فريق رواد الفضاء في وكالة “ناسا” عام 1978.

تعرّف الأمريكيون على رائدة الفضاء سالي رايد للمرة الأولى عندما توجهت إلى الفضاء على متن المكوك الفضائي في عام 1983. وبعد أن تركت العمل مع وكالة ناسا في عام 1987، ركّزت جهودها على تعليم العلوم، وبوجه خاص تعليم الفتيات بأنه ليست هناك حدود لما يمكنهن إنجازه.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here