استقبلت جمعية «جسد» لدعم أسر ذوي الاحتياجات الخاصة أمس الأول مجموعة من الإعلاميين والناشطين في حقوق الإنسان، بحضور مدير عام الجمعيات الخيرية في المنطقة الشرقية نايف السفياني، وذلك في مقر الجمعية بالخبر.
وكان في استقبال المدعوِّين رئيسة مجلس جمعية «جسد» منيرة الحربي، ورئيسة اللجنة المالية د. رولا رباح، ورئيسة العلاقات العامة لميا أبو الجدايل، ورئيسة لجنة التدريب د. إيمان السعدون، وعضوة في المجلس المساند بالجمعية أماني الفريدي، وسكرتيرة مجلس الإدارة مشاعل العتيبي.
وكان اللقاء بمناسبة التعريف بمجلس إدارة الجمعية الحديث وتبادل الآراء والاستماع إلى ملاحظات ومقترحات الوفد الزائر، حرصاً من مجلس الإدارة على النهوض بمستوى الجمعية وتطوير أدائها وإيصال رسالتها لدى أفراد المجتمع والفئات المعنية، خاصة بعد توقف نشاط الجمعية لأكثر من عام لأسباب إدارية أدت إلى استبدال جميع مجلس الإدارة.
وأكدت رئيسة جمعية «جسد» منيرة الحربي على مدى الفائدة التي اكتسبتها الجمعية بعد إثراء الضيوف للحوار، ووجهت لهم الشكر على تلبية الدعوة، وأضافت أنهم لا يزالون في بداية الطريق، بل إنهم يواجهون تحدياً حقيقياً يكمن في وضع تصور وانطباع جيد عن الجمعية لدى المستفيدين، الأمر الذي يتطلب مضاعفة وتضافر الجهود لتحقيق هذه التطلعات، وعمل مزيد من الزيارات وحضور المناسبات ذات العلاقة، من ضمنها حضور رئيسة الجمعية مؤخراً فعاليات اليوم العالمي للتوحد في الغرفة التجارية بالدمام.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here