أكد المدير العام للشؤون الصحية بمنطقة القصيم بالإنابة الدكتور سلطان بن سعود الشايع أن صحة المنطقة حصلت على سبق التميز في تجويد الخدمات التغذوية، بعد أن حصلت أربعة مستشفيات بالمنطقة على شهادة الآيزو الدولية، والتي تعتبر بمثابة شهادة دولية على جودة الخدمات التغذوية. مشدداً على أن صحة المنطقة سوف تستمر على هذا النهج ليكتمل هذا التميز بحصول جميع مستشفيات المنطقة على هذا الاعتماد الدولي وفق معايير عالمية.
وكان قد شهد الأربعاء الماضي فعاليات الاجتماع السابع لإدارات التغذية بالمناطق الصحية بالمملكة، بحضور مدير الإدارة العامة للتغذية بوزارة الصحة مشاري الدخيل، ونائب المساعد للخدمات العلاجية الأستاذ خالد الحسينان، ومدير إدارة التغذية حمد القربان، ومدير إدارة العلاقات العامة والإعلام الصحي الأستاذ محمد الدباسي.
وأعرب مدير الإدارة العامة للتغذية بوزارة الصحة مشاري الدخيل عن شكره وتقديره لـ”صحة القصيم” على استضافتها لهذا الاجتماع الذي من شأنه أن يسهم في تطوير الخدمات التغذوية بمستشفيات المملكة، مضيفاً أن أقسام التغذية بالمستشفيات شهدت خلال السنوات الأخيرة تطوراً ملحوظاً في جودة الخدمات التغذوية المقدمة للمرضى المنومين، والتي تعمل وفق أسس علمية، حتى أصبحت الجودة في التغذية تحظى بإشادة دولية من مختلف الأطياف، مبيناً أن مثل هذه الاجتماعات تسهم في وضع حلول استراتيجية وخطط تطويرية، بحضور مديري التغذية بالمناطق.
وبدوره رحّب مدير إدارة التغذية بـ”صحة القصيم” الأستاذ حمد القربان بالمدير العام بالإنابة الدكتور سلطان الشايع، ومدير الإدارة العامة للتغذية بوزارة الصحة الأستاذ مشاري الدخيل، مشيراً إلى أن هذا الاجتماع يأتي ضمن الاجتماعات المهمة لتطوير البرامج التغذوية المقدمة للمرضى في جميع مستشفيات المملكة، مؤكداً أن محاور هذا الاجتماع تركز على تطوير الخدمات التغذوية من خلال تضافر الجهود من أجل تقديم وجبات غذائية بمعايير عالمية معترف بها، موضحاً أن هذا الاجتماع سوف يخرج بتوصيات تنعكس إيجاباً على أقسام التغذية.
وفي نهاية الاحتفال دعا مقدم الحفل الأستاذ عبدالكريم اليوسف المدير العام بالإنابة ومدير الإدارة العامة للتغذية لتكريم المحاضرين والمساهمين في إنجاح برامج الاجتماع.
يشار إلى أن محاور الاجتماع اشتملت على مناقشة المشاريع التطويرية في مجال الرقابة الذكية، والإشراف ومنح صلاحيات لإدارات التغذية في منافسات التغذية للتقليل من المركزية، إضافة للتأكيد على الاهتمام بوجبات التمريض، في اختيار الخدمة التغذوية المقدمة لها، ووضع سياسات وإجراءات للتغذية العلاجية والعديد من التوصيات اتخذت في سبيل العمل التغذوي لرعاية المريض تغذوياً.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here