رفع صاحب السمو الأمير فهد بن عبد الله رئيس الهيئة العامة للطيران المدني رئيس مجلس ادارة الخطوط السعودية ، التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، وسمو ولي ولي العهد – حفظهم الله -، والشعب السعودي الكريم، بمناسبة صدور الميزانية العامة للدولة لعام 1437/1436، وما حملته من خير يؤكد قوة ومتانة الاقتصاد السعودي ويعزز البناء والتنمية.

وقال سموه في تصريح صحفي بهذه المناسبة ان الميزانية بما تحمله من دلائل الخير والعطاء تؤكد استمرار نهج سيدي خادم الحرمين الشريفين في الانفاق ومواصلة العطاء والبناء برغم التحديات الاقتصادية القائمة لافتا الى ان الميزانية شملت المشاريع والبرامج التنموية لقطاعات التعليم، والصحة، والخدمات الأمنية والاجتماعية والبلدية، والمياه ، ومشاريع النقل العام. ولاشك انها جاءت نتيجة لمتانة وقوة الاقتصاد السعودي التي اكتسبها من جهود خادم الحرمين الشريفين حفظه الله في توجهاته الرامية لدعم عملية البناء والتطوير الاقتصادي بهدف ترسيخ الاستقرار الاجتماعي لأبناء المملكة.

واشاد سموه بأهمية الدعم الذي يتلقاه قطاع النقل الجوي في المملكة، من القيادة الرشيدة إيمانا منها بدوره الحيوي في التنمية الشاملة للمجتمع ليعود ذلك بالخير لأبناء هذا الوطن الغالي حيث تقوم الهيئة على تنفيذ حزمة من البرامج والمبادرات، أبرزها برنامج زيادة السعة المقعدية، وبرنامج إنشاء وتطوير المطارات في البلاد، وبرنامج تشغيل مطارات محلية بوجهات دولية، ومشاريع تخصيص المطارات وعدد من قطاعات الطيران المدني وتحويلها إلى كيانات مستقلة تعمل على أسس تنافسية، وإطلاق برنامج حماية حقوق المستهلكين في قطاع الطيران المدني .

واضاف سموه ان الهيئة تعكف في الوقت الراهن على تنفيذ العديد من المشاريع التطويرية التي تساهم في استيعاب نمو الحركة الجوية المتنامية في المملكة وفي مقدمتها مشروع مطار الملك عبد العزيز الدولي الجديد الذي يجري تنفيذه في الوقت على قدم وساق ومشروع تطوير مطار الملك خالد الدولي، مشروع مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي الجديد وهو اول مطار يتم تنفيذه بالكامل عن طريق القطاع الخاص في المملكة بأسلوب (BTO) بالإضافة الى العديد من المشاريع مثل مشروع مطار الملك عبد الله بن عبد العزيز الجديد بجازان

وقال سموه ان لدى الهيئة مشاريع تطوير جذري لعدد من المطارات الداخلية موضحا ان الدعم السخي الذي تجده الهيئة من خادم الحرمين الشريفين حفظه الله ساهم في تجاوزها الكثير من التحديات واكسبها قوة تجاه الالتزام بتطوير صناعة النقل الجوي والنهوض به بما ينعكس ايجابا على تجويد الخدمات المقدمة للمواطنين. ويخلق العديد من فرص العمل لهم.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here