قامت مجموعة من طلاب ماجستير إدارة الأعمال (MBA) من جامعة نورث ايسترن بمدينة بوسطن بالولايات المتحدة الأمريكية بمشاركة نائب رئيس الجامعة وعميد كلية الإدارة وعدداً من الأكاديميين بالجامعة والذين تستضيفهم الخطوط السعودية حالياً خلال الفترة من 2 إلى 8 مارس 2014م، صباح أمس بزيارة إلى منطقة جدة التاريخية .
وقد دعمت الهيئة العامة للسياحة والآثار بمنطقة مكة المكرمة الزيارة بتوزيع عدداً من الكتيبات والنشرات المتخصصة، كما رافق الوفد مدير عام التطوير بالوحدة الاستراتيجية لتنمية وتطوير العقار في الخطوط السعودية المهندس أيمن بكر نصيف وعضو اللجنة الاستشارية لمنظمي الرحلات السياحية بالهيئة العامة للسياحة والآثار زامل بن عبدالله شعراوي ومجموعة قلب جدة بقيادة عبير أبو سليمان، حيث أطلعوا فيها الجميع على المعالم والرواشين في المباني القديمة عدد من المواقع التي تزخر بها المنطقة والتي لا تزال تحتفظ بهويتها وقيمتها التاريخية.
وقد كان استقبالهم عمدة اليمن والبحر الشيخ / عبدالصمد محمد عبدالصمد وعمدة حي الثغر والفيحاء الشيخ/ بندر العوفي ، وتم خلال الزيارة التجول بالمنطقة التاريخية بجدة وزيارة عين فرج يسر وبيت نصيف و تم عرض مفصل عن تاريخ جدة القديمة واهم المناطق الأثرية التي بها من قبل المهندس سامي نوار مدير عام الثقافة والاعلام والمتحدث الرسمي لأمانة جدة.
وقد أبدى الوفد الزائر سعادته بما شاهده من كنوز الحضارات ونفائس الحرف والصناعات والفنون التي تزخر بها السعودية من خلال جولاتهم على الأسواق القديمة بجدة والمتنزهات المختلفة والمواقع الأثرية والتاريخية، بالإضافة إلى إعجابهم بالقيمة الأثرية والحضارية وخصوصاً البيوت القديمة والمبنية من الحجر التي شكلت معالم شامخة صامدة حتى اليوم، بالإضافة إلى حاراتها وساحاتها وأسواقها التاريخية.
تجدر الإشارة إلى أن الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار، أولى منطقة جدة التاريخية عنايته الشخصية منذ أكثر من 25 عاماً، وذلك ضمن اهتمامه بالتراث العمراني الوطني قبل إنشاء الهيئة العامة للسياحة والآثار، وفي إطار رئاسته الفخرية للجمعية السعودية لعلوم العمران، وكان من المنافحين عن هذه المنطقة والمنادين بأهمية نهوض الأهالي والمؤسسات المحلية في محافظة جدة بدورهم، وهي بذلك تعد أول موقع تراث عمراني جرى حمايته وتصنيفه في المملكة العربية السعودية، وهو ما أسهم في إبقاء المنطقة وإيقاف التعدي عليها أو مخططات مسحها بشكل كامل.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here