مصدرالمستهلك - الرياض :

كشف المركز الوطني للتنمية الصناعية عن شروعه في العمل على تقييم وتطوير مشاريع صناعية بعدد من القطاعات باستثمارات تتجاوز 40 مليار ريال، وذلك بالتعاون مع وزارة الصناعة والثروة المعدنية.

وأوضح الرئيس التنفيذي للمركز المهندس نزار الحريري أن أبرز تلك الفرص الاستثمارية تتضمن إنشاء مصهر النحاس والزنك والرصاص، ومصفاة الألومينا، وإنتاج مادة الفسفور ومشتقاته، وتصنيع التونة محليا، وصناعة أجهزة ومستهلكات الغسيل الكلوي والمضخات الوريدية والإبرية، وإنتاج اللقاحات والعلاجات البيولوجية.

وأشار إلى أن صناعة السيارات وأجزائها تحظى باهتمام القيادة، ويتم عمل دراسات جدوى حاليا لتطويرها، والمساعدة في توطينها، حيث تهدف الدراسات لتطوير مجمع لصناعة السيارات يستوعب عددا من المصنعين العالميين، إضافة إلى توطين صناعة البطاريات القائمة على الليثيوم لدعم صناعات السيارات الكهربائية مستقبلا.

وتطرق إلى الحديث عن تطوير قطاع صناعة الطيران، التي سيكون لها أثر إيجابي في الناتج المحلي بأكثر من 50 مليار ريال وتوفير أكثر من 20 ألف وظيفة مباشرة بحلول عام 2030.

ولفت إلى أن العام المقبل سيشهد بدء الإنتاج لعدد من مصانع الأجهزة الطبية ذات المنتجات النوعية والتقنيات المتقدمة كصناعة أجهزة وأشرطة قياس مستوى السكر في الدم وقساطر البالون القلبية والطرفية التي تعد نواة لمرحلة جديدة في الصناعة الطبية الوطنية للقدرة على المنافسة في السوقين الإقليمية والعالمية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here