مصدرالمستهلك من الرياض

وقعت الشركة الوطنية للإسكان اليوم بمقرها في مدينة الرياض اتفاقيتان لتنفيذ أعمال البنية التحتية لمشروعي “المشرقية” و”الأوركيد” الواقعان في مدينة الرياض مع شركة الفهد للتجارة والصناعة والمقاولات، وشركة الرواف للتجارة والمقاولات، بقيمة إجمالية تتجاوز 755 مليون ريال، ويمتد المشروعان على مساحة تصل لأكثر من 7 ملايين متر مربع.

وأوضحت الشركة في بيان صحافي أن الاتفاقية التي وقعت مع شركة الفهد للتجارة والصناعة والمقاولات تشمل استكمال نطاق أعمال البنية التحتية لمشروع المشرقية الذي يمتد على مساحة تُقدر بنحو 3.3 مليون م2 وبتكلفة تتجاوز 342 مليون ريال، فيما ستعمل شركة الرواف للتجارة والمقاولات على تنفيذ أعمال البنية التحتية لمخطط “الأوركيد” والذي يمتد على مساحة تزيد عن 3.8 مليون م2 وبتكلفة تبلغ 413 مليون ريال.

وتشمل الاتفاقيتان تنفيذ أعمال البنية التحتية، وإنشاء شبكات الكهرباء والاتصالات والماء والصرف الصحي والسيول والري، والتوصيلات المنزلية، والإنارة، وذلك ضمن جهود الشركة في تطوير المزيد من المشاريع السكنية التي تناسب تطلّعات ورغبات الأسر، لتحقق أعلى معايير الجودة في قطاع التطوير العقاري، مما يُسهم في تحقيق أهداف “برنامج الإسكان” وتعزيز معايير برنامج “جودة الحياة” – أحد برامج رؤية المملكة 2030-.

وأكد الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للإسكان المهندس محمد بن صالح البطي “أن الاتفاقية تتضمن تطوير البنية التحتية بالتعاون مع شركات مؤهلة من القطاع الخاص لاستمرار توفير الحلول السكنية التي تلبي تطلعات أفراد المجتمع، مشيراً إلى أن الشركة تعمل بشكل متسارع لتوفير خيارات سكنية متنوعة للأسر السعودية خصوصاً ضمن قطاع تطوير الأراضي، إذ استكملت الشركة حتى الآن تطوير أكثر من 240 مليون م2 حول المملكة.

ويأتي توقيع هذه الاتفاقيات ضمن سعي الشركة لتعزيز القطاع السكني عبر استحداث حلول سكنية جديدة ومبتكرة للوحدات السكنية بما يحقق تطلعات مستفيدي برنامج سكني التابع لوزارة الإسكان، بتطوير أراضي سكنية تتيح للمواطنين بناؤها بالاستفادة من خيار “التصاميم الهندسية النموذجية” التي يتيحها موقع وتطبيق “سكني” لمستفيدي البناء الذاتي، والتي تجمع بين جودة البناء والتصاميم العصرية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here