مصدرالمستهلك من الرياض

أعلنت شركة التعاونية، رائدة التأمين في المملكة العربية السعودية، وبالشراكة مع مجموعة «فيتالتي»، إطلاق برنامج «التعاونية فيتالتي» لأول مرة في المملكة والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك بعد تطبيقه بنجاح مع شركات التأمين الرائدة في 25 سوقا متقدمة في مجال الرعاية الصحية حول العالم، وساهم في دمج مزايا الصحة والعافية مع منتجات التأمين، الأمر الذي استفاد منه أكثر من 20 مليون مشترك.

ويعد «التعاونية فيتالتي» البرنامج الأول من نوعه في تفعيل مفهوم القيمة المشتركة لمنتجات التأمين الطبي ويحقق التوازن بين صحة الأفراد وتكلفة التأمين، إذ يعمل وفق أسس علمية وتجارب عملية أثبتت جدواها في تمكين منسوبي الشركات من تغيير سلوكهم باعتماد عادات صحية أفضل، الأمر الذي يدعم الأداء الوظيفي، ويرفع مستوى الرضا ويحسن بيئة العمل بشكل عام ويقلل من التغيب السنوي ومعدلات الدخول إلى المستشفى، ومن ثم يساهم في انخفاض تكاليف الرعاية الصحية والتأمين، مع مراقبة ذلك من خلال إصدار تقارير دورية عن صحة المنشآت المشتركة في البرنامج.

وقد تم تصميم برنامج «التعاونية فيتالتي» بحيث يتيح تجربة مميزة لعملاء التأمين الطبي من خلال تقييم حالاتهم الصحية ثم وضع أهداف صحية وبدنية وغذائية تتواءم مع مستواهم الصحي، ويتابع أداءهم وأنشطتهم اليومية والأسبوعية ويوصيهم باتخاذ إجراءات محددة تساعدهم على الانتقال بين 4 فئات للحالات الصحية تبدأ بالبرونزي، ثم الفضي، والذهبي وتنتهي بالبلاتيني، ومن ثم تتم مكافأتهم على تحسين صحتهم وعافيتهم.

وقد صرح الرئيس التنفيذي لشركة التعاونية للتأمين عبدالعزيز حسن البوق قائلاً: نحن فخورون بإطلاق هذا البرنامج وبالشراكة الإستراتيجية والحصرية مع مجموعة «فيتالتي»، لأنها تضيف مفهوماً جديداً للتأمين الطبي تطلقه التعاونية لأول مرة في المملكة، ويتوافق مع رؤية المملكة الرامية لرفع معدلات ممارسة الرياضة في المجتمع إلى 40%، كما يتوافق مع رؤية التعاونية بتمكين مجتمعنا من التقدم بأمان واستمرار نحو المستقبل، موضحاً: إننا نعيد ابتكار تجربة التأمين الطبي للعملاء ونغير الطريقة التي يفكر بها أفراد المجتمع في هذا المكون الحاسم لصحتهم، كما نجزم أن هذا البرنامج سيحدث نقلة نوعية في سوق التأمين السعودي.

وأضاف البوق: بهذه الشراكة تقدم التعاونية ما يطلق عليه مفهوم القيمة المشتركة لمنتجات التأمين، والذي يعني أن جميع الأطراف ذات العلاقة ستحقق فائدة مترابطة وواضحة من البرنامج، مشيراً إلى استفادة العملاء من الشركات والمنشآت من تحسن صحة وأداء منسوبيهم الأمر الذي ينعكس إيجابياً على إنتاجيتهم. كذلك، فإن تفاعل الأعضاء مع البرنامج سيساهم في تحسين وضعهم الصحي ومن ثم وقايتهم من الأمراض. علاوة على ذلك، سيؤدي برنامج «التعاونية فيتالتي» دوراً فعالاً لتحسين نمط الحياة للمجتمع السعودي ليصبح أكثر نشاطاً وصحة، لاسيما أن المسح الذي أجرته الهيئة العامة للإحصاء عام 2019 أوضح أن نحو 80% من سكان المملكة غير ممارسين للنشاط الرياضي، بينما تشير الإحصاءات العالمية إلى أن الخمول البدني والنظام الغذائي غير الصحي والتدخين وغيرها من العادات السلبية تؤدي إلى أمراض الجهاز التنفسي والسكري والسرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية المسؤولة عن 60% من الوفيات في جميع أنحاء العالم.

وأكد البوق أنه بإطلاق هذا البرنامج نحن نتطلع إلى لعب دور جوهري في حياة عملائنا ومجتمعنا، من خلال تغيير ممارسة التأمين الطبي من مجرد دفع المطالبات عن المصروفات الطبية، إلى الشراكة في صحة العملاء وعافيتهم.

من جهته، أعرب الرئيس التنفيذي لمجموعة فيتالتي Barry Swartzberg عن سعادته بإطلاق برنامج «التعاونية فيتالتي» وبدء تطبيق نهج جديد تمامًا للتأمين الطبي يكافئ الناس على حياتهم الصحية. إذ تم تطوير هذا الحل الجديد والمبتكر من خلال شراكة حصرية لأول مرة على الإطلاق في السعودية بين التعاونية ومجموعة فيتالتي، الرائدة عالميًا في دمج مزايا الصحة والعافية مع منتجات التأمين.

وأضاف الرئيس التنفيذي لمجموعة فيتالتي: نحن نأخذ مفاهيم الصحة والعافية بجدية. ونعتقد أن سوق التأمين السعودي والمجتمع السعودي جاهزان حالياً لاستقبال برنامج «التعاونية فيتالتي» الذي يشجع الناس على القيام بدور أكثر نشاطاً لإدارة صحتهم، مشيراً إلى أن «فيتالتي» هو أكبر منصة لتغيير السلوك الصحي في العالم بخبرة تزيد على 20 سنة مع شركات التأمين الرائدة في 25 سوقا، وتضم أكثر من 20 مليون عضو.

ويدار البرنامج من خلال تطبيق «التعاونية فيتالتي» الذي يتيح للأعضاء كسب نقاط مقابل تحقيق أهداف اللياقة الأسبوعية والشهرية الخاصة بهم، والتي تؤهلهم للحصول على مكافآت مجزية من شركاء البرنامج، كما أن الاشتراك في برنامج «التعاونية فيتالتي» متاح حالياً لعملاء التأمين الطبي من قطاع الشركات، إذ يقوم منسوبو العميل الذين تزيد أعمارهم على 18 عاماً، بالتنسيق مع مدير حساب التأمين المخصص للعميل وذلك لإكمال إجراءات التسجيل في الموقع الإلكتروني للتعاونية ومن ثم تحميل تطبيق «التعاونية فيتالتي» لتبدأ رحلتهم مع البرنامج، وعند الانطلاق سيتلقى الأعضاء إشعارات شخصية سواء عبر رسائل نصية قصيرة أو البريد الإلكتروني أو تطبيق الهاتف تتعلق بالجوانب الأساسية لصحتهم وأنشطتهم، وستتضمن هذه الإشعارات التذكير بتحقيق أهداف النشاط، وإجراء الفحوص والتطعيمات المجدولة، فضلاً عن تناول الأكل الصحي.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here