مصدرعبد العزيز العبد الله من الرياض

كشف رئيس الهيئة العامة للنقل، الدكتور رميح بن محمد الرميح، جهود الهيئة لمواجهة تأثيرات جائحة كورونا على هذا القطاع.

وأكد، خلال لقائه مع شبكة “CNBC” الأمريكية، تضرر قطاع النقل بشدة خلال جائحة كورونا، ما دفع الهيئة لتبني 8 مبادرات تم تقديمها لدعم قطاع النقل خلال الجائحة، من بينها تمديد العمر التشغيلي للحافلة وسيارات الأجرة، خاصة أن عام 2020 لم يشهد في معظم فتراته نشاطًا كبيرًا لحركة نقل الركاب بسبب الجائحة.

وأضاف أنه تم تقديم مخصصات مالية لأكثر من 7 آلاف عامل بتعويض شهري لمدة 3 أشهر، وذلك ضمن المبادرات التي تبنتها الهيئة لدعم قطاع النقل.

وأشار إلى أنه يتم في الوقت الحالي إتمام المرحلة الأخيرة لإكمال مشروع الدمج بين “سار” والمؤسسة العامة للخطوط الحديدية، كما أكد أنه سيتم تشغيل مشروع قطار الحرمين بطاقته القصوى قريبًا.

وأوضح أن تكلفة مشروع الجسر البري الرابط بين موانئ البحر الأحمر بالخليج العربي مرورًا بالرياض تصل إلى 50 مليار ريال، مشيرًا إلى أنه سيتم تنفيذ المشروع بالتعاون مع شركة حكومية صينية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here