مصدرالمستهلك من الرياض

نظم المركز السعودي للأعمال الاقتصادية بالتعاون مع وزارة البيئة والمياه والزراعة ووزارة الثقافة حفل توقيع اتفاقيات بين المستثمرين من الشركات الوطنية وملاك مزارع البن السعودي، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان، ومعالي وزير التجارة رئيس مجلس إدارة المركز السعودي للأعمال الاقتصادية الدكتور ماجد القصبي، ومعالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن الفضلي، والرئيس التنفيذي لهيئة فنون الطهي ميادة بدر.
وتهدف الاتفاقيات إلى تعزيز التعاون بين الشركات الوطنية ومزارعي البن في المناطق المحلية المعروفة من ضمنها مزارع البن الخولاني من خلال التزام الشركات بشراء محاصيل البن من أجل ضمان استدامة الإنتاج وتعزيز حصته السوقية للمنافسة محلياً وعالمياً وتعزيز مشاركتهم في ازدهار ثرو المملكة الزراعية.
ويأتي تعاون الجهات الحكومية بهدف تحسين الممارسات الزراعية وتطوير معايير المزارع النموذجية وربطها بسلسلة الإمداد اللوجستية في ظل التركيز على تحسين الإنتاجية والالتزام بمواصفات الجودة وفق المعايير العالمية.
وتتولى الجهات الممكنة ممثلة في صندوق التنمية الزراعية، وبنك التنمية الاجتماعية تقديم التمويل اللازم بمايخدم المنتجات الوطنية ويعزز من الميزة التنافسية للمناطق.
وتستهدف هذه الاتفاقيات إبراز 3 علامات تجارية على الأقل تحمل الإرث التاريخي الممتد لأكثر من 300 عام في زراعة البن بالمملكة، والإسهام في رفع معدل الإنتاج المحلي من 2% إلى 10 % خلال 5 سنوات، وربط المنتجين ومزارعي البن والمستثمرين بمنصات التجارة الإلكترونية والأسواق والفعاليات المتخصصة.
وصاحب حفل توقيع الاتفاقيات، تنظيم فعالية البن السعودي التي تضمنت جناحاً خاصاً لعرض منتجات البن الخام ورحلة تطويرها إلى المنتج النهائي، إضافة إلى لقاء مفتوح لاستعراض نموذج عمل قطاع البن أمام الجهات المشاركة، واعتماد قنوات التواصل لمعالجة التحديات وتحديد فرص تطوير القطاع.
وشهد الحفل مشاركة أرامكو السعودية التي بدأت منذ ما يزيد عن أربعة أعوام بتمكين مزارعي البن في جبال جازان كجزء من برامجها للمواطنة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here