مصدرالمستهلك - خميس مشيط :

توفّر ضاحية السديم -إحدى الضواحي الكبرى لبرنامج سكني التابع لوزارة الإسكان- والواقعة في محافظة خميس مشيط، آلاف الوحدات السكنية المتنوعة بين شقق وفلل وتاون هاوس، ضمن بيئة عصرية مُكتملة الخدمات والمرافق والبنية التحتية تُحقق متطلبات جودة الحياة وبالقرب من المرافق الحيوية.
وأوضح “سكني” في بيان صحافي اليوم، أن الحجوزات للوحدات المتاحة حالياً ضمن مشاريع الضاحية مُستمرة عبر تطبيق وموقع سكني الإلكتروني ضمن إجراءات سهلة تختصر الوقت والجهد واستحقاق فوري، مع إتاحة اختيار الوحدات السكنية بعد معاينة موقعها، بالإضافة إلى الاستفادة من الحلول التمويلية وغيرها من الخدمات الإلكترونية بهدف تسهيل التملك وزيادة نسبته إلى 70% بحلول 2030.
وتتميز “السديم” بموقعها الاستراتيجي على بعد 30 دقيقة عن مطار أبها الدولي، ونحو 35 دقيقة عن جامعة الملك خالد، و15 دقيقة عن طريق الملك سلمان، وحوالي 14 دقيقة عن طريق الملك فهد، علاوة على كونها مجتمع سكني حضاري مُكتمل المرافق الأساسية من منشئات صحية وتعليمية وتجارية وترفيهية وحدائق خضراء وشوارع واسعة ومسارات رياضية.
وتمتد ضاحية “السديم” على مساحة تتجاوز 4.988.000 متر مربع في الجزء الشمالي من المحافظة، وتضم أكثر من 6500 وحدة سكنية تحت الإنشاء بين شقق وفلل وتاون هاوس تستوعب أكثر من 33 ألف نسمة، يتم بناؤها بتقنيات القوالب النفقية (TF)، وبنماذج وتصاميم متنوعة تلبي تطلعات الأسر السعودية.
وتشمل الضاحية مشروعي “واحة الخميس” و “تلال الخميس” اللذين يتميزان بتكامل البنية التحتية من إمدادات للمياه والكهرباء والإنارة والصرف الصحي، إلى جانب توافر المواقع المخصصة للمرافق الخدمية اللازمة من خدمات صحيّة وتعليمية وترفيهية وتجارية وغيرها.
يُذكر أن الضواحي السكنية الكبرى التي أطلقتها وزارة الإسكان تعتبر نموذجاً رائداً للتطوير العقاري في المملكة، حيث قامت الوزارة بتخطيط وتطوير أراضي الضواحي السكنية، ليتم تنفيذها بالشراكة مع المطورين العقاريين المُعتمدين في القطاع الخاص، لتوفير آلاف الوحدات السكنية في مواقع مميزة داخل المدن الرئيسية كمرحلة أولى، بمفهوم عصري للسكن يلبي حاجات الأسرة السعودية وتطلعاتها ويضم كافة الخدمات والمرافق التعليمية والصحية والتجارية، بالإضافة إلى المساحات الخضراء والمراكز الرياضية والترفيهية لتعزيز جودة الحياة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here