مصدرالمستهلك من الرياض

أعلن طيران أديل أحدث طيران اقتصادي وثالث اكبر مشغل جوي بالمملكة عن وصول أحدث إضافة إلى أسطوله – أول طائرة إيرباص A320neo إلى مطار الملك عبد العزيز الدولي بهدف تلبية الطلب المتزايد على خدماته والتوسع في عملياته التشغيلية.

وتم تسمية طائرة الإيرباص A320neo الجديدة “الثريا” والمعروفة أيضًا باسم الشقيقات السبع، نسبة لأحد ألمع وأشهر العناقيد النجمية المفتوحة والتي تقع في كوكبة الثور.

وتنضم “الثريا” إلى أسطول شركة طيران أديل الحالي والمكون من 11 طائرة من طراز إيرباص A320ceo وتتميز بمستقبل أكثر كفاءة حيث تعتبر طائرات neo من أحدث الطرازات ذات الكفاءة العالية في اقتصاديات التشغيل، وذلك لانها صممت للتشغيل على الخطوط القصيرة والمتوسطة المدى وتتميز بتخفيض استهلاك الوقود بـ 20% أقل من طائرات ceo.

وبهذه المناسبة علق السيد كون كروفياتس الرئيس التنفيذي لـ”شركة طيران أديل” بقوله: (خلال الشهرين الماضيين قمنا بالتكيف مع “الوضع الطبيعي” الجديد في صناعة الطيران بالتنسيق المستمر مع كافة الجهات والقطاعات لنكون في وفاق تام مع إرشادات وزارة الصحة والهيئة العامة للطيران المدني للحفاظ على سلامة عملائنا. ان صحة وسلامة عملائنا وموظفينا تظل أولويتنا الأولى، إلا أن النمو الناجح والمستدام هو أمر أساسي لوعدنا بالاستمرار في زيادة أسطولنا لتلبية الطلب المتزايد على السفر الاقتصادي في المملكة العربية السعودية وتعميق وجودنا المحلي حتى يتمكن العملاء من السفر بأقل الأسعار).

وتابع قوله : (ويعكس وصول طائرة “الثريا”، الطائرة الثانية عشرة التابعة للشركة، وأول طائرة إيرباص A320neo في الأسطول، تفاؤلنا بشأن مستقبل صناعة الطيران وإمكانات النمو الكبيرة للمملكة، كما سينضم المزيد من طائرات إيرباص A320neos إلى أسطول طيران أديل في عام 2021، وذلك ضمن عقد تحديث الاسطول الذي تم الإعلان عنه في يوليو العام الماضي للاستحواذ على 30 طائرة أيرباص A320neo).

كما أكد السيد كورفياتس على عزم الشركة على مواصلة دعم الخطة الاستراتيجية للمملكة لمبادرات السفر والسياحة من رؤية السعودية 2030 من خلال توسيع أسطولها وشبكة رحلاتها، وتوفير قاعدة العملاء المتنامية المزيد من الخيارات لاختيار أفضل الأسعار اليومية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here