مصدرالمستهلك - الرياض :

صرّح محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي “ساما”، أحمد الخليفي، بأن توقعات صندوق النقد الدولي للاقتصاد السعودي لشهر يونيو وما قبلها، تعدّ أكثر تشاؤمًا من توقعات المؤسسة.

وقال “الخليفي”، خلال لقاء افتراضي نظمته مجموعة الاقتصاد والأعمال وصندوق النقد الدولي حول السياسات المطلوبة لتعزيز التعافي الاقتصادي من انعكاسات انتشار وباء كورونا على بلدان الخليج: المؤسسة تعقد اجتماعات دورية بشكل ربعي مع عدد من الجهات لدراسة توقعاتها للاقتصاد السعودي.

ووفق رويترز أشار محافظ “ساما” إلى أن التغيرات كبيرة بسبب جائحة كورونا مع غياب أنشطة الأعمال لما يقارب أربعة أشهر.

وأضاف: النشاطات الاقتصادية التي تراقبها المؤسسة وعددها 17 نشاطًا، انخفض منها 13 نشاطًا منذ مارس الماضي وشهدت انكماشًا الى مايو الماضي.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here