مصدرالمستهلك من الرياض

قال المهندس صالح العقيلي؛ وكيل وزارة الصناعة والثروة المعدنية للتطوير التعديني وتنمية الاستثمار، إن الوزارة منحت 2300 رخصة للاستثمار في قطاع التعدين، منها 1600 رخصة لمنشآت صغيرة ومتوسطة بنسبة 70%.=

وأضاف أن نظام التعدين المحدث في مراحله الأخيرة للإصدار ويتضمن لوائح جاذبة للاستثمار في القطاع للمنشآت الصغيرة والمتوسطة.

وأوضح أن الوزارة تعمل على أتمتة 90% من إجراءات قطاع التعدين خلال 2020، كما تعمل على بناء قاعدة بيانات جيولوجية لتكون طريقا للمستثمرين للتعرف على أماكن الخامات والاستثمار فيها، إضافة إلى إطلاق أكبر مسح جيولوجي على مستوى العالم بمرحلة واحدة يغطي كامل الدرع العربي بمساحة 700 ألف كيلو متر مربع ويستمر لمدة خمسة أعوام.

وأشار إلى أن الوزارة تعمل أيضا على تحويل خامات المعادن إلى التصنيع كمنتج نهائي، مثل شركة معادن التي تقوم باستخراج الفوسفات وتصنيعه كمنتج نهائي “أسمدة كيميائية” وكذلك الزجاج وغيرها من الخامات المستخرجة من المملكة.

ولفت إلى أن الفوائد الاقتصادية من قطاع التعدين أكثر من الفوائد المالية، مرجعا ذلك لتحريكها للاقتصاد وتوفير وظائف ونشاطات اقتصادية بشكل مباشر وغير مباشر.

جاءت تصريحات العقيلي على هامش افتتاحية أعمال ندوة “التنمية المستدامة والاستغلال الأمثل للثروات المعدنية (مواد البناء)” التي نظمتها المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين بالتعاون مع الوزارة، في جدة أمس ولمدة يومين، تحت شعار “الاستغلال الأمثل لمواد البناء لتحقيق التنمية المستدامة”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here