مصدرالمستهلك من الرياض

تستضيف أبوظبي غداً أعمال الجمعية العمومية العاشرة للوكالة الدولية للطاقة المتجددة (آيرينا) بمشاركة أكثر من 1,500 شخصية رفيعة المستوى من رؤساء الحكومات وقادة المنظمات الدولية والإقليمية والمؤسسات المالية وشركات القطاع الخاص. وتتضافر جهود صناع القرار في هذا الاجتماع لتسريع وتيرة تبني تقنيات الطاقة المتجددة وحفز تحول نظام الطاقة العالمي.

وبهذه المناسبة، قال فرانشيسكو لا كاميرا، مدير عام الوكالة الدولية للطاقة المتجددة: “بصفتها الوكالة الحكومية الأكثر فاعلية في دعم تحول نظام الطاقة، تسعى الوكالة الدولية للطاقة المتجددة وجمعيتها العمومية إلى تسريع مسار هذا التحول خلال العقد المقبل لبلوغ عصر جديد يستطيع فيه الجميع الحصول على الطاقة، وتحقيق النمو الاقتصادي المستدام، والمشاركة في العمل المناخي. لا ريب أننا نسير في الاتجاه الصحيح، ولكننا بحاجة إلى تسريع وتيرة التحول في نظام الطاقة بدرجة كبيرة لتحقيق التنمية العالمية”.

وأضاف لا كاميرا: “تشكل الجمعية العمومية العاشرة لحظة مهمة في مسار تطور الوكالة، فنحن بحاجة أكثر من أي وقت مضى إلى تعاون الأطراف كافة وصنع قرارات بعيدة المدى في سياق التخطيط لتحول نظام الطاقة العالمي. ولدعم هذه المساعي، ستعمل الجمعية العمومية العاشرة على تفعيل مشاركة النساء والشباب، وتلبية احتياجات الاستثمار منخفض الكربون، ومناقشة سياسات المناخ والطاقة، واستكشاف خيارات التكنولوجيا الناشئة للخروج بنتائج قابلة للتطبيق تدعم مسار تحول نظام الطاقة العالمي”.

تنعقد الجمعية العمومية العاشرة في مرحلة مهمة تستدعي تكثيف الجهود لتحقيق الأهداف العالمية في تلبية الاحتياجات الاجتماعية الأساسية، ومكافحة تغير المناخ، وبناء نتائج اقتصادية مستدامة. ومع تنامي الإدراك بالمساهمة المحورية للطاقة المتجددة في تحقيق العديد من الأهداف التنموية، سيناقش المشاركون في الاجتماع القضايا المتعلقة بسياسات الطاقة المتجددة والاستثمار والتكنولوجيا. وسيرأس أعمال الجمعية نائب رئيس الوزراء الأوغندي معالي الأستاذ علي كيروندا كيفينجيني.

ويتضمن جدول أعمال الجمعية العمومية العاشرة للوكالة الدولية للطاقة المتجددة عقد العديد من المناقشات واللقاءات التمهيدية يوم 10 يناير بما في ذلك منتدى مشرعي سياسات الطاقة المتجددة، ولقاء رفيع المستوى حول العوامل الجيوسياسية لتحول نظام الطاقة العالمي، وآخر حول تسريع وتيرة تحول نظام الطاقة في الدول الجزرية الصغيرة النامية.

وللمرة الأولى في اجتماعات الجمعية العمومية للوكالة، ستتم دعوة شبان وشابات من جميع أنحاء العالم لحضور منتدى شباب آيرينا الأول الذي يتيح أمام الشباب فرصة مهمة للمساهمة بشكل ملموس في مباحثات الطاقة العالمية والإطلاع على آخر التطورات في قطاع الطاقة المتجددة.   

وعلى مدار يومي هذا الحدث في 11 – 12 يناير، سيتم عقد ثلاثة اجتماعات وزارية تغطي القضايا الأساسية المتعلقة بتسريع وتيرة تبني مصادر الطاقة المستدامة. ويناقش الاجتماع الأول تمويل إجراءات مكافحة تغير المناخ بالتوازي مع وضع سياسات المناخ والطاقة المناسبة، في حين يتناول الاجتماع الثاني موضوع الهيدروجين النظيف ودوره المحتمل في إزالة الكربون من القطاعات التي يصعب نزع الكربون منها مثل النقل والصناعة، ويركز الاجتماع الثالث على الطاقة الكهرومائية. علاوةً على ذلك، سيتم الإعلان أيضاً عن البلدان التي تم اختيارها ضمن إطار الدورة التمويلية السابعة لمبادرة تمويل مشروعات الطاقة المتجددة بالتعاون بين صندوق أبوظبي للتنمية والوكالة الدولية للطاقة المتجددة. وسيتم التوقيع على ثلاث اتفاقيات قروض في هذا السياق.

وتضم أجندة أعمال الجمعية كذلك استضافة مأدبة عشاء رفيعة المستوى للاحتفاء بدور المرأة في قطاع الطاقة المتجددة. وتتضمن هذه الجلسة المسائية إطلاق مطبوعة جديدة تستعرض دور المرأة في قطاع طاقة الرياح، وتقدمها الوكالة بالتعاون مع المجلس العالمي لطاقة الرياح وشبكة المرأة العالمية للتحول في قطاع الطاقة.  

يشار إلى أن الجمعية العمومية العاشرة للوكالة الدولية للطاقة المتجددة تنعقد في بداية أسبوع أبوظبي للاستدامة، وتسبق انعقاد القمة العالمية لطاقة المستقبل التي يجتمع فيها القادة وصناع القرار في قطاع الطاقة من جميع أنحاء العالم. وخلال الأسبوع، تستضيف الوكالة وتشارك في سلسلة من الفعاليات والمباحثات حول مجموعة متنوعة من المواضيع.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here