روى مواطنون تفاصيل مُثيرة بواقعة تعرّضهم للخداع من قِبل شركة سيارات بمكة، بعدما ماطلت في تسليمهم مشترياتهم رغم دفعهم ثمنها.

وتجذب الشركة ضحاياها بعروض مُغرية وأسعار مُخفضة وتحملها للضريبة المُضافة.

وأوضح أحد المتضررين ويدعى عبدالعزيز، أنه تابع إعلاناً للشركة بعنوان “خلي الضريبة علينا”، مشيراً إلى أنه ذهب إلى موقعها بأحد الشوارع الرئيسية ووجد أمورها طيبة فقرر شراء سيارة.

ولفت إلى أن السيارة التي اشتراها يقل سعرها عن السوق بنحو 7 آلاف ريال، مبيناً أنه دفع سعرها كاملاً وحصل على مهلة أسبوعين لتسليمها له لكن مرت 9 أسابيع دون جدوى.

وقالت أم أحمد في تقرير نشره برنامج “يا هلا” على قناة “روتانا خليجية”، إن الشركة وعدتها بتسليمها السيارة بعد 27 يوماً لكن مرت أربعة شهور ولم تتسلمها، لافتةً إلى أنهم تقدموا بشكوى إلى الجهات القضائية.

بينما أوضح متضرر آخر يدعى ماهر، أنه اطّلع على إعلان بالإنترنت عن عروض للشركة بتحملها الضريبة، لافتاً إلى أنه وقّع عقداً معهم بشراء سيارة بـ95 ألف ريال لكن اتضح له بعد ذلك أن الشركة تقوم بعمليات نصب.

وأضاف متضرر يدعى فهد، أن الشركة نشرت إعلاناً بسيارة يبلغ ثمنها 80 ألف ريال بالإضافة إلى الصيانة، موضحاً أنه توجّه لمقرها ودفع المبلغ بالكامل، ليمر 3 شهور دون استلامها.

وأما المواطن فارس فقد كشف عن حصوله على حكم قضائي بإيقاف خدمات الشركة في شهر رمضان الماضي، لكن الشركة تواصل العمل وتستقبل ضحايا جدداً.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here