مصدرالمستهلك من الرياض

لم يعد شعار «موسم الرياض» التخيل فقط، بل ما يمكن التنبؤ به حيث صعد سعر سيارة تالفة من 20 ألف ريال ليتسابق مشترون على الفوز بها عارضين 3 ملايين ريال على أرض «معرض الرياض للسيارات».

ويشير معالي رئيس هيئة الترفيه الأستاذ تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ إلى أن سيارة مازيراتي متهالكة عمرها 58 عامًا من طراز GT500 كوبيه التي عادت للرياض بعد جولتها في مزادات عالمية بعد صعود قيمتها من 20 ألف ريال إلى 3 ملايين ريال.

وقال آل الشيخ عنها «من سيارة تشليح تالف في السعودية بعشرين ألف ريال إلى مزادات عالمية في أمريكا وتعود مجددًا إلى الرياض، مازيراتي وصلت قيمتها إلى 3 ملايين ريال، هنا أحكيكم عن اغتنام الفرص».

وعرضت السيارة الثمينة موديل 1961م بجوار سيارات نادرة وثمينة تم جلبها من أمريكا وبريطانيا وألمانيا في معرض الرياض للسيارات.

وتعود ملكية مازيراتي جي تي 5000 كوبيه للمواطن ربيعان الربيعان حيث اشتراها من ضمن عدد محدود منها صنعتها شركة «كاروزيريا تورنج سوبرليغيرا» المتخصصة في صناعة الهياكل لمازيراتي بإنتاج 34 نسخة وصممت لتكون علامة مميزة لشخصيات عالمية في الستينيات بمحرك قوته 400 حصان.

لكن الربيعان الذي كان يهوى تجميع السيارات المميزة ترك السيارة الثمينة بعد تعطلها، وسجل عليها رسميًا أنها تالفة لتعود للواجهة مجددًا مطلع العام الجاري بعد أن كشف عنها أبناؤه محققة جذبًا لتاريخها وتفاعل عالمي من قبل هواة النوادر.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here