مصدرالمستهلك من الرياض

 

 

  افتتح   نائب رئيس مجلس إدارة غرقة جدة الاستاذ خلف بن هوصان العتيبي ، فعاليات الدورة الثانية من معرض عالم الجمال السعودية “بيوتي ورلد 2019″ في مركز جدة للمنتديات والفعاليات بمشاركة دولية واسعة من 22 دولة، حيث تسعى 191 جهة عارضة لحجز حصةٍ أكبر في السوق الذي يتوقع المحللون وصول قيمته إلى 5.8 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2022.

وعقب الافتتاح قام نائب رئيس مجلس إدارة غرفة جدة بجولة بين منصات المعرض برفقة هادي الحارث، الرئيس التنفيذي للحارثي للمعارض وسايمون ميلور، الرئيس التنفيذي لشركة ’ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط، واستمع خلالها لآراء عدد من العارضين المشاركين حيث أشاد  بمستوى التنظيم الجيد في المعرض.

وقال نائب رئيس مجلس إدارة غرفة جدة إن هناك اهتماماً كبيراً بقطاع التجميل لذلك من المتوقع أن يشهد المعرض حضوراً متزايداً سواء من المشاركين أو الزائرين للمعرض، وهو ما يعطي مؤشراً جيداً عن السعودية خاصة لكونها تمثل المركز التجاري الأهم في المنطقة لما تتمتع به من بنية تحتية وتسهيلات ممتازة.

وسجل المعرض هذا العام نموا سنويا نسبته   تصل إلى 15% في أعداد الجهات العارضة ، مما يؤكد على الاهتمام الكبير الذي يحظى به  المعرض في السوق السعودي.

وفي هذا الصدد، قال سايمون ميلور، الرئيس التنفيذي لشركة ’ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط: ” يسعدنا إطلاق النسخة الثانية لمعرض عالم الجمال السعودية، يمثل معرض «بيوتي وورلد» فرصة ذهبية للمؤسسات السعودية العاملة في قطاع منتجات التجميل والعافية ومستحضرات العناية بالشعر والعطور”

وأكد هادي الحارث، الرئيس التنفيذي للحارثي للمعارض على مدى نجاح معرض عالم الجمال السعودية وقال : ” يُعزى نجاح النسخة الاولى في عام  2018 إلى مستوي رضا العارضين الذين استطاعوا الوصول إلى الفئات المستهدفة من الزوار والتي بلغت نسبتها أكثر من 85٪ حيث تم منحهم الفرصة للترويج لمنتجاتهم وخدماتهم للزائرين التجاريين. تشير الدراسة الاستقصائية التي أجريت إلى أن 90 ٪ من الزوار كانوا راضين للغاية عن تحقيق أهدافهم من زيارة المعرض.”

وأشارت البيانات الصادرة عن مؤسسة ’يورومونيتور إنترناشيونال‘ بأنّ المملكة تُعتبر أضخم أسواق مستحضرات العناية الشخصية والجمال في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، لا سيّما وأنّها تستأثر بنسبة 16% من إجمالي المبيعات في المنطقة.

وبحسب هذه المعلومات، فإنّه من المتوقع أن تسجل السوق السعودية معدل نمو سنوي مركب بواقع 3.2% على امتداد العامين المقبلين، في ظل توقعات بارتفاع  الانفاق الفردي للمستهلكين السعوديين   على منتجات العناية الشخصية والتجميل في عام 2022.

ومن المتوقع أيضاً أن يشهد قطاعا العناية بالشعر والصبغات التجميلية النسبة الأعلى من الربحية، لا سيّما في ظل تنبؤات بتحقيقها لنمو يصل إلى 5% و4.5% على التوالي بحلول عام 2022 لتصل قيمتها إلى 942 مليون دولار أمريكي و719 مليون دولار أمريكي.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here