مصدرالمستهلك من الرياض

 

 

وقعت جمعية ذوي الإعاقة والاحتياجات الخاصة “شراكة”، اليوم، اتفاقية تعاون مع وحدة شراكة المدرسة مع الأسرة والمجتمع بتعليم الرياض “ارتقاء”.
وأوضح مدير وحدة شراكة المدرسة مع الأسرة والمجتمع بتعليم الرياض “ارتقاء” عبد الرحمن الجاسر ، أن الاتفاقية تأتي ضمن سعي الوحدة لتحقيق التعاون المثمر مع الجهات ذات العلاقة، عاداً الاتفاقية جزء من خطة طموحة تهدف لخلق بيئة تعليمية فاعلة لكل من ينتمي للمجتمع المدرسي من الأشخاص ذوي الإعاقة وغيرهم.
وأشار الجاسر إلى أنه سيتم وضع خطة مشتركة مع الجمعية لاستهداف عدد من المدراس بمشروعات نوعية تسهم في خلق بيئة مدرسية مهيأة للأشخاص ذوي الإعاقة ومحفزة لتنمية مواهبهم.
من جهته ثمن رئيس مجلس إدارة الجمعية عبد العزيز بن عليان التمام، حرص الوحدة على العمل المشترك مع مؤسسات المجتمع المدني، وتمكينها من استثمار المجتمع المدرسي في إيصال رسالتها، مؤكداً سعي الجمعية لمد جسور التواصل والتعاون مع مختلف الجهات ذات العلاقة بالإعاقة، وفي مقدمتها المدرسة.
وأضاف التمام أن إتاحة الفرصة لمختلف القطاعات للإسهام في تنمية المدرسة سينعكس إيجاباً على خلق جيل أكثر فاعليةً ووعياً وجاهزية للمشاركة باقتدار في تنمية مجتمعه.
يذكر أن جمعية شراكة تعمل على تعزيز الدمج الاجتماعي لذوي الإعاقة، ودعم استفادتهم من جميع الخدمات المقدمة في المجتمع.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here