President Donald Trump walks on the South Lawn upon arrival at the White House in Washington, Saturday, Jan. 19, 2019, after attending the casualty return at Dover Air Force Base, Del., for the four Americans killed in a suicide bomb attack in Syria. (AP Photo/Manuel Balce Ceneta)
مصدرالمستهلك - وكالات

من المقرر بدء مجلس النواب الأمريكي التحقيق الذي قد يقود إلى إقالة الرئيس “دونالد ترامب” من منصبه، على خلفية استغلال نفوذه لدفع أوكرانيا إلى التحقيق مع منافسه المحتمل في انتخابات الرئاسة 2020 “جو بايدن”، بحسب تقرير لـ”سي إن بي سي” أوضح إجراءات العزل.

ونص الدستور الأمريكي على إمكانية إقالة رئيس البلاد من منصبه حال تورطه في قضية خيانة عظمى، أو رشوة، أو غيرها من “الجرائم الكبرى والجنح”، وهذا البند الأخير يترك المجال واسعًا أمام الكونجرس لتوجيه الاتهامات، ويُعتقد أنه سيكون المبرر الأبرز لمقاضاة “ترامب”.

على عكس الإجراءات المعتادة للمحاكم، فإن عملية العزل حق حصري للكونجرس الأمريكي، حيث يتصرف أعضاء مجلس النواب كمدعين عموميين، ويلعب مجلس الشيوخ دور المحلفين، ويقود العملية رئيس المحكمة العليا في الولايات المتحدة.

ويبدأ مجلس النواب عملية العزل، متهمًا الرئيس بارتكاب إحدى الجرائم الثلاث، ويمكن لأي عضو في المجلس -بغض النظر عن حزبه- توجيه الاتهامات، ثم يتطلب الأمر تصويت الأغلبية لبدء الإجراءات.

وتحدد هذه الأغلبية ما إذا كان سيتم توجيه الاتهام رسميًا إلى الرئيس أم لا، لكن إدانته لا يمكن أن تحدث إلا في مجلس الشيوخ، ويجب أن يصوت ثلثا أعضائه أو 67 عضوًا على الأقل لإدانة رئيس البلاد في التهم الموجهة إليه.

ويضم مجلس الشيوخ حاليًا 53 جمهوريًا و45 ديمقراطيًا واثنين من المستقلين ممن يميل إلى دعم الديمقراطيين، وفي حال تم عزل “ترامب” بالفعل، فإن نائبه “مايك بينس” سيتولى قيادة ما تبقى من فترة ولايته المقرر انتهاؤها في العشرين من يناير 2021.

مع العلم أن إقالة الرئيس من منصبه لن تعفيه من أي تهم جنائية قد ارتكبها قبل أو أثناء أو بعد رئاسته، وسيظل معرضًا لمواجهة الدعاوى القضائية وحتى السجن إذا اقتضى الأمر.

يشار إلى أن “أندرو جونسون” و”بيل كلينتون” هما الرئيسان الوحيدان اللذان تم توجيه الاتهام إليهما من قبل النواب، ومع ذلك، لم ينته الأمر أبدًا بإدانة أو عزل أي رئيس من منصبه.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here