مصدرالمستهلك من الرياض

اتهم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إيران بمهاجمة معملين لتكرير النفط بالسعودية مستبعدا انطلاق الهجمات من اليمن وقال إن طهران تقوم بدبلوماسية كاذبة.

ووفقا لـ “رويترز” ذكرت مصادر أن الهجمات أثرت على خمسة ملايين برميل يوميا من إنتاج الخام وهو ما يقارب نصف إنتاج المملكة أو خمسة بالمئة من المعروض العالمي.

وأعلنت جماعة الحوثي اليمنية المتحالفة مع إيران مسؤوليتها عن الهجوم بطائرات مسيرة على معملين تابعين لشركة أرامكو السعودية للنفط أحدهما أكبر معمل تكرير نفط بالعالم في ضربات قالت ثلاثة مصادر إنها عطلت الإنتاج والتصدير.

لكن بومبيو قال على تويتر إنه لا توجد أدلة على أن الهجوم جاء من اليمن.

وأضاف ”طهران وراء نحو 100 هجوم تعرضت لها السعودية في حين يتظاهر روحاني وظريف بانخراطهما في الدبلوماسية“ مشيرا إلى رئيس إيران ووزير خارجيتها.

وقال ”وسط كل تلك الدعوات لوقف التصعيد تشن إيران الآن هجوما غير مسبوق على إمدادات الطاقة العالمية“.. وتابع بومبيو قائلا ”ندعو جميع الدول إلى الإدانة العلنية والقاطعة لهجمات إيران“، محذرا من أن إدارة ترامب ستعمل مع حلفائها للتأكد من ”محاسبة“ إيران على ”عدوانها“.

وأشارت تغريدات بومبيو إلى موقف أكثر تشددا في واشنطن تجاه طهران، بعد مؤشرات على تحسن محتمل في العلاقات بين البلدين في أعقاب تصعيد على مدى شهور.

وشدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب العقوبات على إيران منذ قراره العام الماضي بسحب بلاده من الاتفاق النووي الذي أبرمته طهران مع القوى العالمية عام 2015.

لكن ترامب قال إنه منفتح على الاجتماع بالرئيس الإيراني حسن روحاني على هامش لقاءات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك في وقت لاحق الشهر الجاري. وقال بومبيو إن مثل تلك المحادثات قد تجرى دون شروط مسبقة.

وقال السناتور الجمهوري لينزي جراهام وهو حليف وثيق لترامب وعضو في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ إن هجمات السبت تظهر أن إيران غير مهتمة بالسلام وتسعى بدلا من ذلك إلى امتلاك أسلحة نووية وإلى الهيمنة الإقليمية.

وأضاف على تويتر ”حان الوقت الآن أن تضع الولايات المتحدة على الطاولة مهاجمة مصافي النفط الإيرانية إذا واصلوا استفزازاتهم أو زادوا من تخصيب اليورانيوم“.

وتأتي هجمات السبت بعد ضربات عبر الحدود على منشآت نفطية سعودية وناقلات نفط في مياه الخليج.
وألقت السعودية التي تقود تحالفا عسكريا عربيا في اليمن منذ عام 2015 ضد الحوثيين باللوم على إيران في هجمات سابقة. ونفت طهران الاتهامات. وتتهم الرياض إيران أيضا بتسليح الحوثيين الأمر الذي تنفيه الجماعة وطهران.

وقال البيت الأبيض يوم السبت إن الولايات المتحدة ملتزمة بالحفاظ على وفرة المعروض بأسواق النفط.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here