مصدرالمستهلك من الرياض

أفادت مصادر أن العديد من مكاتب الاستقدام أبدت عدم رغبتها في التعامل مع خدمة “معروفة” التي أطلقتها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، وذلك لانخفاض هوامش الربح التي لا تتجاوز 10%، إضافة إلى بعض التعقيدات المتعلقة بإجراء المعاملات في الفلبين.

وأوضحت المصادر وفقا لـ “عكاظ”، أن مكاتب الاستقدام تعتبر المهلة المحددة بـ45 يوما غير كافية لإنهاء الإجراءات خصوصا مع مع وجود بعض المشكلات في هذا النوع من التعاملات، حيث أن 20% إلى 30% من العمالة ترفض السفر بعد انتهاء الإجراءات، ما يسبب للمكاتب إشكالات مع الكفلاء.

وذكرت أن الخدمة متاحة منذ 3- 4 أشهر وهي مقتصرة حاليا على الاستقدام من الفلبين ويقدم هذه الخدمة نحو 30 مكتباً حالياً، يتم إلزامها مسؤولية الفحص الطبي للعاملات في الفلبين.

وأشارت المصادر إلى أن مغروفة غير مشمولة بضمان استبدال العامل بمجرد وصوله للمملكة، في حال رفض العمل، وفي حال تحويلها إلى “غير معروفة” تحدث مشكلات لمكاتب الاستقدام.

وأعلنت “العمل” أمس الإثنين إطلاق خدمة “معروفة” بشكل رسمي لتسهيل إجراءات استقدام العمالة المنزلية الفلبينية خلال 45 يومًا، شريطة معرفة العميل بالعاملة، وقدرت تكلفة الاستقدام بنحو 8850 ريالا.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here