مصدرالمستهلك من الرياض

كشفت شركة الجزيرة كابيتال عن توقعاتها بتحقيق شركة المراعي 2.004 مليار ريال ارباح بنهاية العام الجاري، 2019، وذلك بانخفاض طفيف عن ما تحقق خلال العام الماضي والتي بلغت 2.007 مليار ريال ارباح، مشيرة الى ان الارباح البالغة 336 مليون ريال والتي حققتها الشركة بنهاية الربع الاول من العام الجاري ، جاءت اقل من التوقعات بشكل طفيف والتي اشارت الى تسجيل 351 مليون ريال ارباح بنهاية الثلاثة اشهر الاولى من 2019.

في المقابل ابقت “الجزيرة كابيتال” على توصيتها بالحياد لسهم شركة المراعي محددة السعر المستهدف عند 53 ريال للسهم، مفيدة ان سهم الشركة يتداول على أساس مكرر الربحية المتوقع لفترة الاثني عشر شهرا القادمة بمقدار 29 مرة مقابل متوسط ربحية تاريخي خلال فترة 3 سنوات بمقدار 25 مرة.

وبحسب “الجزيرة كابيتال”  كان التراجع الطفيف في الارباح عن المتوقع في معظمه بسـبب ارتفـاع تكلفة المبيعات وارتفاع تكلفـة التمويل قليلا عن المتوقـع، مضيفة ارتفعت تكلفة الاعلاف والمواد ممـا أدى إلى انكماش هامش إجمالي الربح بمقدار 275 نقطة أسـاس عن الربع المماثل من العام السـابق ليصل إلى 36.06 %من  38.81%، وأدى اسـتمرار النمو في قطاع الدواجـن والانتعاش الجيد في مبيعـات المخابز إلـى التخفيف من التأثير على أداء الشـركة فـي منتجات الالبـان الطازجة والعصائر.

ورجحت “الجزيرة كابيتال” أن يكون استمرار تحسن التشغيل في قطاع الدواجن والتعافي القوي في مبيعات المخبوزات قد خفف جزئيا من تراجع الاداء العام لدى الشركة بشكل عام خلال الربع الاول 2019، مضيفة بالرغم من نجاح الشركة في زيادة حصتها السوقية لبعض القطاعات؛ قد تتعرض الهوامش إلى الضغط خلال السنة المالية 2019 بسبب استيراد كامل احتياجات الشركة من الاعلاف الخضراء والزيادة الاضافية في رسوم العمالة الوافدة.

لكن “الجزيرة كابيتال” قالت تعتبر قدرة الشركة على الاستمرار في التركيز على التكلفة هي الداعم الرئيسي لتخفيف الاثر السلبي خلال الفترة القادمة، ومن المرجح أن تستمر مبيعات الشركة من منتجات الالبان الطازجة والعصائر تحت الضغط خلال السنة المالية 2019 وبالنظر إلى تغييرات الحصة السوقية وحجم السوق، عموما، يعتبر استمرار الاداء الجيد في قطاع الدواجن وزيادة الحصة السوقية في قطاع أغذية الاطفال وتعافي قطاع المخبوزات الداعم الرئيسي لرفع كفاءة التشغيل.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here